«حقوق الإنسان» تتابع إشكالية إيقاف الخدمات

«حقوق الإنسان» تتابع إشكالية إيقاف الخدمات

الأربعاء ٢١ / ١٠ / ٢٠٢٠
أكدت هيئة حقوق الإنسان أنها تتابع باهتمام الإشكاليات المتصلة بإجراء إيقاف الخدمات، والآثار التي تلحق الأفراد في عدد من المجالات.

أوضح عضو المجلس د. إبراهيم البطي أن عمليات التتبّع لطبيعة هذا الإجراء وممارسته تكشف عن عددٍ من الإشكاليات التي تتطلّب إيجاد تنظيم لآلية إقرار هذا الإجراء وكيفية رفعه، وتصنيفًا محدّدًا لطبيعة الخدمات التي يمكن إيقافها تبعًا لضرورتها وحساسية مساسها بحقوق الأفراد، مع تحديد مدد سريان لهذا الإجراء.


وأضاف «البطي»: إن الإجراءات المطبقة حاليًا، تنتج عنها أضرار أسرية واجتماعية واقتصادية، وأكد أن الهيئة تنسّق مع عدد من الجهات لمعالجة الشكاوى الواردة، مشيرا إلى تفاعل الجهات ذات العلاقة مع الهيئة بهذا الشأن.
المزيد من المقالات