«السلوكيات الصحية» أساس جودة حياة الإنسان

تقديرك لذاتك من خلال معرفة مهاراتك وإمكاناتك يساعدك على اكتسابها

«السلوكيات الصحية» أساس جودة حياة الإنسان

الخميس ٢٢ / ١٠ / ٢٠٢٠
تحت شعار «العفو والعافية»، أقامت جمعية زهرة لقاء «السلوك وجودة الحياة» بمشاركة عدد من المتحدثين والمختصين منهم الحاصل على الدكتوراة في العلوم السلوكية والاجتماعية للصحة العامة د. محمد الحاجي، ومستشار الصحة العامة وخبير تعزيز الصحة ومكافحة الأمراض المزمنة د. صالح الأنصاري، وأستاذ الصحة النفسية والعلاج النفسي د. ميسرة طاهر، والمختصة منار الدايل، وأدار الحوار مزروع المزروع.

تأثير السلوك


وتناول د. محمد الحاجي ماهية السلوك وتأثيره على حياة الإنسان، فقال: الامتناع عن التدخين يُعدّ سلوكًا، والسلوك يُعدّ التمظهر الأخير وعلى قمة الهرم، وهو المرحلة الأخيرة من سلسلة طويلة تبدأ من المعتقدات، ومن ثم القيم التي تؤثر على توجهاتنا وانطباعاتنا، والانطباعات هي التي تظهر على وجه السلوك.

عائق السيدات

وأضاف: بحسب نشاط الكثير من الجمعيات، فبإمكانهم تغيير العديد من المعلومات لدى المرء، وتحسين الكثير من المفاهيم عن التوعية الصحية حول مخاطر الإصابة، وأيضًا بإمكانهم تزويد المستفيدين من هذه الحملة بطرق للحصول على الفحص نفسه، كتوفير وسيلة لتوصيل السيدات إلى مقر الفحص، وهذه خطوة تدخلية رائعة؛ لأن أكثر عائق يواجه السيدات هو عدم إمكانهن الوصول إلى العيادات، أو في حال وصولهن تكون الفحوصات غير مشمولة في التأمين على الدول الخارجية. وقال: إن تقديرك لذاتك من خلال معرفة مهاراتك وإمكاناتك وقيمة ذاتك يشجّعك على ممارسة السلوك الصحي، والالتزام بالفحص المبكر عن سرطان الثدي.

السلوكيات الصحية

وتطرق د. صالح الأنصاري إلى كيفية اكتساب العادات والسلوكيات الصحية، قائلًا: النشاط البدني يجعل مناعتنا أقوى، ولكي أُبسّط العادة الصحية لاكتسابها والالتزام بها، فلا بد أن أبنيها بالتدريج، وأربطها بفعل متكرر، وعنصر محبب إلى النفس مثل ممارسة الرياضة مع الأصدقاء أو الجيران.

وأضاف: نصيحتي للجميع أن يبدؤوا في عمر مبكر وبما يستطيعون، وأن يتوقفوا إذا تعبوا وليعودوا للممارسة غدًا، ويكررونها يوميًا، وفي حال كنت تحتاج للتخلص من عادة سيئة فلتجد لها عادة بديلة، إذ لابد أن يكون هناك إحلال وزيادة في الكثافة الحسية، كمعرفة ماذا سوف تحصل عليه بعد ترك هذه العادة، لذلك فقط افعلها، واستيقظ فجرًا ومارس المشي قبل أن يستيقظ عقلك ويناقشك. وعن مراحل اكتساب العادة، قال الأنصاري: هي اللمحة التي قد تأتي من تشخيص مثلًا، والتطبيق هو بالاستمرار في العادة.

تعزيز العلاقات

وأبان د. ميسرة طاهر أن التعاطف مع الآخرين يعزز تكوين علاقة متينة وقوية بين الأشخاص، والعلاقات الاجتماعية هي كلمة كثيرة الشيوع والاستخدام، وأبسط تعريف لها أنها روابط بين البشر، والرابطة بين الشخص والآخر هي العلاقة، والعلاقات الاجتماعية تحقق منافع نفسية ومادية، وهي أشبه بالإسمنت الذي يربط الطوب ببعضه البعض، ويشكّل جدارًا، والجدار بالجدار يشكّل بناء، فكلما كانت العلاقات قوية كانت أصعب على العواصف أن تقتلعها أو تؤثر فيها.

الفحص الذاتي

وتطرقت الأخصائية منار الدايل إلى الإجابة عن تساؤل لماذا لا يُعدّ الفحص المنزلي فعّالًا للكشف عن سرطان الثدي؟، فقالت إن الفحص الذاتي لا يغني عن فحص الماموجرام الدوري، ولا يُعد وسيلة مناسبة لاكتشاف الأورام، ولكنه وسيلة لمعرفة أي تغييرات تظهر بالثدي بشكل مبكر.
المزيد من المقالات