"التخصصي" يحصل على شهادة دولية في تقنية المعلومات

"التخصصي" يحصل على شهادة دولية في تقنية المعلومات

الأربعاء ٢١ / ١٠ / ٢٠٢٠
حصل مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث على شهادة "المؤسسة الصحية الأكثر ترابط تقني" من جمعية إدارة معلومات الرعاية الصحية للتنفيذيين (CHIME) تقديراً لريادة المستشفى في تسخير تكنولوجيا معلومات الرعاية الصحية لتحسين الخدمات الصحية المُقدمة كأحد مؤسسات الرعاية الصحية القليلة خارج الولايات المتحدة التي تنجح بنيل هذا التقدير المتميز.

وتُعد "جمعية إدارة معلومات الرعاية الصحية للتنفيذيين" مؤسسةً تُعنى بتمكين رواد تكنولوجيا معلومات الرعاية الصحية من مشاركة أفضل الممارسات، وتعميم الاستخدام الفعال لتكنولوجيا المعلومات للارتقاء بخدمات الرعاية الصحية.


وفي إطار برنامج "مؤسسة الرعاية الصحية الأكثر ترابط تقني"، تقوم الجمعية بإجراء دراسةٍ سنوية للوقوف على تبني جهات الرعاية الصحية حول العالم لتكنولوجيا المعلومات في سبيل تعزيز سلامة المرضى وتحسين النتائج.

وعد مدير قطاع تقنية المعلومات الصحية في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور أسامة السويلم، حصول مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، على تقييم المؤسسة الصحية الأكثر ترابط تقني من جمعية إدارة معلومات الرعاية الصحية للتنفيذيين، مؤشراً على تميز وكفاءة التشغيل البيني لمنظومتنا المتكاملة للمعلومات السريرية من نظام السجل الصحي الإلكتروني "سيرنر ميلينيوم" منذ بدء تشغيلها قبل أكثر من عقدين من الزمن، ونحنُ فخورون بتقدير جهودنا لتوفير تقنيات التفاعل والتواصل مع المرضى والطواقم الطبية والمساهمة في تحقيق نتائج أفضل.
المزيد من المقالات