يونايتد وليفربول يغيران وجه كرة القدم

يونايتد وليفربول يغيران وجه كرة القدم

الثلاثاء ٢٠ / ١٠ / ٢٠٢٠
ذكرت شبكة سكاي اليوم الثلاثاء أن مانشستر يونايتد وليفربول في محادثات مع أكبر الأندية في أوروبا للانضمام إلى بطولة جديدة يدعمها الاتحاد الدولي (الفيفا) ستغير وجه كرة القدم عالميا.

ورفض مانشستر يونايتد التعليق على هذا التقرير ولم يرد ليفربول على الفور على طلب للتعليق.


ونقلت شبكة سكاي عن مصادر في صناعة كرة القدم لم تسمها قولها إن أكثر من 12 فريقا من أكبر خمس مسابقات للدوري في أوروبا في إنجلترا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا يبحثون تأسيس البطولة الجديدة التي ستحمل اسم الدوري الأوروبي الممتاز على أمل انطلاقها بحلول 2022.

وأضاف التقرير أن ممولين يأملون في توفير ستة مليارات دولار لتدشين البطولة الجديدة.

وقالت شبكة سكاي إن الفيفا يعكف على الانتهاء من وضع التصور المبدئي للبطولة والتي من المتوقع أن يشارك فيها 18 فريقا يتنافسون خلال الموسم الأوروبي الطبيعي قبل دخول الأدوار الاقصائية.

وأضافت أن الاتحادين الدولي والأوروبي (اليويفا) لم يعلقا على هذه الأنباء.

وقالت متحدثة باسم الفيفا لرويترز في بيان عبر البريد الالكتروني "لا يرغب الفيفا في التعليق والمشاركة في أي تكهنات حول موضوعات تطرأ بين الحين والآخر والتي توجد لها هياكل مؤسسية وأطر تنظيمية جيدة على المستوى الوطني والأوروبي والعالمي".

وتم طرح فكرة إقامة بطولة الدوري الأوروبي الممتاز على مدار 20 عاما وعارضها اليويفا بشدة.

وفي ديسمبر كانون الأول 2018 قالت مجلة دير شبيجل الألمانية نقلا عن وثيقة مسربة إنها اكتشفت خططا يقودها ريال مدريد بالاشتراك مع أندية أوروبية كبرى أخرى لتأسيس مسابقة منفصلة للدوري.

وبعد صدور هذا التقرير أبدت رابطة مسابقات الدوري الأوروبية التي تمثل 25 مسابقة محلية بما فيها الدوري الانجليزي الممتاز ودوري الدرجة الأولى الألماني ودوري الدرجة الأولى الإسباني "معارضتها القوية" لأي خطة من هذا النوع.

كما عارض ألكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي بقوة "بطولة الدوري الممتاز".

ويتعاون اليويفا مع اتحاد الأندية الأوروبية الذي يضم بين أعضائه أكبر الأندية في القارة لإعادة هيكلة دوري الأبطال اعتبارا من 2024 على الرغم من عدم ظهور خطط ملموسة.

وفي فبراير 2019 قال تشيفرين إن "دوري السوبر" لن يخرج للنور طالما ظل رئيسا للاتحاد الأوروبي.

وأضاف "هذا ليس وعدا. إنه حقيقة".

وتأتي هذه الأنباء في أعقاب تسريبات "مشروع الصورة الكبيرة" وهو مقترح يدعمه مانشستر يونايتد وليفربول لإحداث تغييرات جذرية في كرة القدم الإنجليزية. ورفض اجتماع لأندية الدوري الممتاز هذا المقترح الأسبوع الماضي.
المزيد من المقالات