«البن المستخدم» سماد عضوي فعال للنباتات

«البن المستخدم» سماد عضوي فعال للنباتات

السبت ١٧ / ١٠ / ٢٠٢٠
في مبادرة جديدة من نوعها بالمملكة، أطلق أحد المقاهي المختصة بالأحساء مبادرة لإعادة استخدام البن المستخدم من قبل؛ لما في ذلك من فوائد كبيرة في مرحلة نمو النباتات باعتباره سمادًا طبيعيًا؛ حيث تعتبر القهوة مصدرًا مهمًا للمواد العضوية التي يحتاجها النبات، بالإضافة إلى أنها تساعد في محاربة بعض الآفات والأمراض، التي تصيب النبات.

واتضح من التجارب، التي تم إجراؤها أثناء الإعداد للمبادرة أنه لا يمكن إضافة القهوة المعدة مسبقًا على النبتة، واقتصار استخدامها على البن المجفف، سواء كان ذلك في مرحلة الزراعة، أو أثناء عملية السقي.


وعلى ضوء ذلك، قال أحد مزارعي الأحساء محمد عبدالله: إن عملية تجفيف بقايا القهوة واستخدامها في الزراعة، واعتبار بقاياها سمادًا عضويًا طبيعيًا، هي عملية جيدة لاحتواء القهوة علىِ البوتاسيوم والنحاس والفسفور، الأمر الذي يساعد النبات على النمو والتوازن، وإضافة البن المستخدم يعزز من عملية تهوية التربة وتدفئتها، كما يمكن إذابة بقايا البن المطحون جيدًا في الماء، واستخدامه في الرش على أوراق النباتات، وتابع أن عملية تجفيف البن المستخدم، وإضافته إلى التربة هي الطريقة المُثلى في استخدام البن المستخدم مسبقًا.

وأضاف عضو الجمعية العالمية للقهوة وأحد حكام بطولة العالم للباريستا عام 2018 حسام المزيني إن إضافة البن المستخدم مع السماد في زراعة النباتات، بمقدار ٤٠ جرام بن قهوة مستخدمة على حوض شتلة صغيرة، وخلط البن مع التربة، لا يسبب عفنًا في التربة أو تعثر نمو النبتة بشكل سليم، وعلى العكس من ذلك فهو يساعد على نمو النباتات.

وأكدت الهيئة العالمية للإحصاء في اليوم العالمي للقهوة، الذي كان في تاريخ 2 أكتوبر أن مقدار ما استوردته المملكة من البن خلال عام 2019 أكثر من 72 ألف طن.

وقد تكون هذه الكمية صديقة للبيئة من خلال إعادة استخدامها في زراعة النباتات.
المزيد من المقالات