سيدة ترزق مولودا بعد عقم دام 17 عاما

سيدة ترزق مولودا بعد عقم دام 17 عاما

الثلاثاء ١٣ / ١٠ / ٢٠٢٠
أنقذ فريق طبي متخصص في وحدة علم الأجنة والحمل الخطر في مستشفى الولادة والأطفال بمحافظة الأحساء، حياة جنين لسيدة كانت تعاني من عقم استمر لمدة «17» عاما.

وكانت السيدة قد راجعت المستشفى وهي في أسبوع حملها «33»، وتبين بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة وجود تردٍ شديد في نمو الجنين وضعف في تروية المشيمة، وكانت احتمالية توليد الجنين خديجا احتمالية عالية. وتم إخضاع الأم والجنين للرعاية الصحية الخاصة والمتابعة المستمرة في وحدة علم الأجنة والحمل الخطر، ونجح الفريق الطبي في تأجيل عملية التوليد إلى الأسبوع «37» من الحمل، وهو ما يعادل دخولها الشهر التاسع بأسبوع، وبعد زوال خطر ومضاعفات ولادة الطفل خديجا -وبفضل من الله- وضعت السيدة مولودها، حيث يتمتعان حاليا بصحة جيدة.


يُذكر أن مستشفى الولادة والأطفال يُعد من المنشآت الصحية المتخصصة، التي تقدم خدمات صحية متكاملة، وبجودة عالية في مجال الولادة وأمراض النساء والأطفال، وذلك من خلال تجهيزاته الطبية المتطورة، ووجود أطباء وطواقم عمل تمتلك مؤهلات علمية مميزة، وتبلغ سعته «450» سريرا.
المزيد من المقالات