نائب أمير الشرقية: المسؤولية المجتمعية تحسن المشهد الحضري

أكد أهمية تعزيز التنافسية في تطوير الميادين والمواقع العامة

نائب أمير الشرقية: المسؤولية المجتمعية تحسن المشهد الحضري

الاثنين ١٢ / ١٠ / ٢٠٢٠
أكد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، أهمية دور المسؤولية المجتمعية في تحفيز المبادرات الإبداعية، وتحسين المشهد الحضري، مبينًا أن دور الشركات في تبني هذه المبادرات وإثرائها وتطويرها مهم ومحوري، وهو جزء من مستهدفات رؤية المملكة 2030 في تفعيل دور القطاع الخاص لتحسين جودة الحياة.

دعم القيادة


ونوه سموه، خلال لقائه عبدالله الفوزان، في مكتبه بديوان الإمارة، مؤخرًا؛ للاطلاع على تفاصيل مبادرة «مجسم وطن» التي أطلقتها الفوزان لخدمة المجتمع، بما رسمته القيادة الرشيدة - يحفظها الله - من مستهدفات لتطوير المشهد العام في المدن السعودية، وربط ذلك بالموروث الثقافي والحضاري، وترسيخ الرموز الوطنية بشكل إبداعي، وإيجاد مجسمات تضفي لمسة جمالية للمدن، وتعزز التنافسية في تطوير الميادين والأنفاق والمواقع العامة.

عرض مرئي

واطلع سموه على عرضٍ مرئي عن جائزة مجسم وطن، والمراحل التي مرت بها، والرؤية المستقبلية، متمنيًا سموه للقائمين على المبادرة التوفيق.

دعم متواصل

من جهته، قدم عبدالله الفوزان، باسمه وباسم الفوزان لخدمة المجتمع، الشكر والعرفان لسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه على دعمهما المتواصل والمستمر لجائزة «مجسم وطن» التي انطلقت لتكون بصمة في اليوم الوطني للمملكة، وتجسد الوحدة الوطنية، والانتماء للوطن، وتثري ثقافة المجسمات الفنية في الأماكن العامة.

مسارات رئيسية

وبين أن المسابقة تتضمن ثلاثة مسارات رئيسية، تشمل الميادين، ومواقع المشي والأماكن العامة، والأنفاق والجسور، موضحًا أن هناك شروطا فنية وتصميمة لكل مسار، والمشاركة متاحة للراغبين من مواطنين ومقيمين.
المزيد من المقالات