بروتين بذور «اللفت» بديل للصويا

بروتين بذور «اللفت» بديل للصويا

الأربعاء ٠٧ / ١٠ / ٢٠٢٠
ذكرت دراسة أن النباتيين قد يأكلون قريبًا البرجر الخالي من اللحوم المصنوع من بذور اللفت بدلًا من الصويا المعتادة،.

ووجد باحثون من ألمانيا أن بذور اللفت، التي تنتمي إلى عائلة الملفوف، كانت مغذية مثل فول الصويا، ولكنها تركت الناس يشعرون بالشبع لفترة أطول.


وذكرت ديلى ميل، أن مؤلفة البحث وأخصائية التغذية كريستين فولك من جامعة مارتن لوثر في ألمانيا قالت: «إن بروتين بذور اللفت، على عكس بروتين الصويا، له نكهة الخردل، لذلك فإنه أكثر ملاءمة لإنتاج الأطعمة المالحة بدلًا من الأطعمة الحلوة».

ويحتاج البشر إلى البروتين من أجل نظام غذائي متوازن وصحي، مع أمثلة من اللحوم والأسماك من مصادر عالية الجودة لذلك.

وأضاف مؤلف الورقة وخبير التغذية جابرييل ستانجل: يحتوي على أحماض أمينية أساسية لا يمكن تصنيعها في الجسم، ويعتبر فول الصويا بشكل عام أفضل مصدر للبروتين النباتي؛ لأنه يحتوي على تركيبة مفيدة بشكل خاص من الأحماض الأمينية.

وفي دراستهم حول إمكانات بدائل اللحوم القائمة على بذور اللفت، وجد الفريق أن النبات يحتوي فقط على تركيبة مفيدة من الأحماض الأمينية مثل فول الصويا، وتحتوي أيضًا على بعض المواد الكيميائية النباتية والتي لها آثار مفيدة على صحة الفرد.
المزيد من المقالات