الشرقية.. تفعيل خطة الأمطار وحصر «الحرجة»

البلديات تبحث تحسين المشهد الحضري و»أنسنة المدن»

الشرقية.. تفعيل خطة الأمطار وحصر «الحرجة»

الثلاثاء ٠٦ / ١٠ / ٢٠٢٠
وجه أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، كافة البلديات والإدارات المعنية، ببذل أقصى الجهود وتسخيرها في كافة مدن ومحافظات المنطقة الشرقية، واستعدادها المبكر حسب الخطط التي أعدتها الأمانة مسبقا لموسم الأمطار، لتلافي أي مخاطر، وتفعيل خطة الأمطار والتأكد من جاهزيتها من قبل البلديات، وحصر كافة الإمكانات سواء بالآليات أو الكوادر البشرية والتعامل مع مخاطر الأمطار والسيول التي قد تشهدها المنطقة في أي وقت، وما ينتج عنها من تجمعات مائية في بعض المناطق المنخفضة، والتي لا تتوافر فيها مشاريع تصريف مياه الأمطار، والطرق ضمن النطاق العمراني.

تقليل الخطورة


وشدد م. الجبير، خلال الاجتماع الدوري، للوكلاء ورؤساء البلديات، وذلك أمس، بقاعة الاجتماعات بالأمانة، على ضرورة حصر هذه النقاط والتعامل معها بما يتوافق مع خطة الأمانة في سياق ذلك، لافتا إلى أنه تمت معالجة بعض النقاط التي تم رصدها سابقا لتقليل الخطورة.

نظام التصريف

وطالب رؤساء البلديات بالتأكد من جاهزية نظام تصريف الأمطار بشكل دوري، والذي يشمل صيانة محطات التصريف، وتنظيف شبكات الأمطار، ووضع خطة مرنة لتصريف مياه الأمطار تشتمل على حصر المواقع الحرجة مع تصنيفها ووضع الحلول المؤقتة لها، ووضع مضخات متنقلة وسيارات نزح مياه، وكذلك العمالة حسب الأولوية، مع أخذ الاحتياطات اللازمة قبل وأثناء وبعد هطول الأمطار، كما أكد على الجميع بمتابعة توقعات الطقس وتفعيل غرف العمليات في كافة البلديات والإدارات المعنية.

مبادرات وإنجازات

بعدها استعرض المجتمعون أهم المبادرات المنفذة والمزمع تنفيذها، وقدم مدير عام التشغيل والصيانة م. شافي الخالدي، عرض الإنجازات وخطة معالجة التشوه البصري للأمانة، مبينا أن جهود الأمانة خلال شهر سبتمبر لهذا العام 2020 أسفرت عن إصلاح 26.721 مترا مربعا من حفر الشوارع، وتنسيق وزراعة 168.459 من الورد والأشجار، ومعالجة 130.474 مترا طوليا من الأرصفة، وكذلك معالجة 36 واجهة للمباني والمحلات، وإزالة 2.607 أمتار من الكتابات المشوهة، وإزالة 201.712 مترا مكعبا من مخلفات الردم العشوائية، إضافة إلى معالجة وضع 19.446 من حاويات النظافة، وإزالة 275 سيارة متهالكة، وإصلاح 463 محولا من محولات الكهرباء، وإزالة 188 من الأحواش والاستراحات والمخيمات العشوائية المخالفة، وإصلاح 159 لوحة إرشادية، وإزالة 316 لوحة دعائية مخالفة، كما تمت إزالة 32 من المظلات والهناجر المخالفة، ومعالجة وضع 263 من البائعين الجائلين المخالفين، وإصلاح 20.898 عمودا من أعمدة الإنارة المتهالكة، وإصلاح وتأهيل 1.224.466 مترا مربعا من الحدائق وملاعب الأطفال.

كتابات مشوهة

وعن مشاريع مبادرة تحسين المشهد الحضري، أشار م. الخالدي إلى أن نسبة إنجازها بلغت 100 %، وهي مشروع إزالة الكتابات المشوهة للمظهر العام بوسط الدمام، وغرب الدمام، والظهران، والجبيل والخفجي، ومشروع معالجة وتجميل الحدائق والساحات في بقيق، وكذلك مشروع معالجة وإزالة الحفر بالطرق والشوارع بالدمام «المجموعة الأولى»، ومشروع معالجة وتجميل الحدائق والساحات بالدمام، ومشروع معالجة وإزالة الحفر بالطرق والشوارع بالخبر والظهران «المجموعة الثانية».

مشاريع مستقبلية

وعن المشاريع المستقبلية المجدولة ضمن خطة تحسين المشهد الحضري، قال م. الخالدي إن الأمانة بدأت في العمل على عدد من الشوارع والطرق الرئيسية بالمنطقة ضمن خطتها المستقبلية المجدولة لهذا العام.

فنون وأنشطة

وتناول وكيل الأمين للخدمات م. زياد مغربل، مبادرات الفنون التي تعتزم الأمانة إطلاقها، وهي مبادرة حي الفن بحيث يجمع الحي بين الفنون التشكيلية والأنشطة الثقافية بأنواعها لتعزيز الفن السعودي، وكذلك مبادرة الأنفاق التي تعنى بتجميل الأنفاق بالفن الجرافيتي ثلاثي الأبعاد، هذا بالإضافة إلى مبادرة مرافق، والتي تعنى بتجميل المرافق العامة كالحدائق والمتنزهات العامة بلمسات فنية.

بعد جمالي

بدوره، استعرض رئيس بلدية محافظة الخبر م. سلطان الزايدي، عملية تنظيم اللوحات التجارية، بحيث يكون لها بعد جمالي حسب اشتراطات معينة، وكذلك تصنيفها حسب نوع النشاط لكل منشأة، ومعالجة المناهيل في عدد من النقاط بمحافظة الخبر، حيث اشتملت على إزالة وتنظيف المواد المفككة وضبط المناسيب مع مستوى الأسفلت المحيط.

مضاعفة الجهود

وفي نهاية الاجتماع قدم أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير شكره للجميع، مطالبا إياهم بمضاعفة الجهود، وخاصة فيما يتعلق بالخطط المعدة لتصريف مياه الأمطار ومعالجة وتحسين المشهد الحضري والرفع بتقارير أسبوعية عما تم تنفيذه لمناقشته في الاجتماعات الدورية القادمة.

أثر إيجابي

يذكر أن الاجتماع الدوري يستهدف متابعة جهود كافة الإدارات والبلديات في تحسين المشهد الحضري ومعالجة التشوهات البصرية وبرامج جودة الحياة في المنطقة، والتركيز على العناصر الهامة، حسب الخطة التي تقوم عليها رؤية الأمانة وأهدافها، لإحداث الأثر الإيجابي للمواطن والمقيم في المدن والمحافظات بالمنطقة، والتي تتماشى مع توجيهات وتعليمات وزارة الشؤون البلدية والقروية.
المزيد من المقالات