الهلال ومواجهة القوة بالقوة!!

الهلال ومواجهة القوة بالقوة!!

على الرغم من تواصل فعاليات ومنافسات البطولة الآسيوية للأندية لفرق غرب آسيا إلا أن الحدث الأهم الذي غطى على منافسات البطولة كاملة هو استبعاد فريق الهلال بطل النسخة الماضية من قبل الاتحاد الآسيوي، في قرار لم يتوقعه جميع المتابعين أو المحللين الرياضيين الذين كانوا مع الحدث أولا بأول حتى الثانية الأخيرة التي بث فيها الآسيوي قراره، ليفاجأ الجميع باستبعاد الهلال وسير البطولة وكأن شيئا لم يكن.

الاتحاد الآسيوي أصدر قراره وهو متيقن وكله ثقة بأنه المنتصر في القضية، بدليل تأكيده عدم الرد على أي أمر يتعلق بهذا القرار مستقبلا بعد رفض طلب الهلال النظر في الموضوع، في الجهة الثانية على الجانب الهلالي ومن وجهة نظر خاصة يجب السير في طريق الأمور القانونية حسب تسلسلها بعيدا عن العاطفة لأنك تواجه اتحادا قاريا، بالرغم من مواقفه المتكررة مع الكرة السعودية وعدم ثقتنا في هذا الاتحاد، الا أن ما ينفع الهلال في هذه الفترة اللجوء للقانون وأهله للخروج بنتائج تؤكد أحقية الزعيم بالانتصار على قرار الاتحاد الآسيوي.


في بعض القرارات القوية تكون هناك الحاجة إلى التفكير بهدوء بعيدا عن الضجيج، وفي مثل المشكلة الهلالية لابد من الاجتماع ودراسة الحالة الى أبعد حد، لأنك ستتجه الى الاتحاد الدولي، وهو أعلى سلطة، وربما يطول أمد اصدار القرار خاصة وأنه ستكون هناك مخاطبات مابين جميع الأطراف، ومن هنا فالأمر يحتاج الى قوة في المواجهة فأنت أمام خصم تعود مواجهتك، ضليع بالقوانين، ولكن من سيقود مواجهة الهلال لابد وأن يكون في قوة الآسيوي أو أقوى منه.
المزيد من المقالات