محافظو مؤسسات النقد الخليجية يبحثون المخاطر السيبرانية

محافظو مؤسسات النقد الخليجية يبحثون المخاطر السيبرانية

الأربعاء ٣٠ / ٠٩ / ٢٠٢٠
بحث محافظو مؤسسات النقد والبنوك المركزية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في اجتماعهم الـ75 عبر الاتصال المرئي مبادرة تبادل معلومات الأمن السيبراني للقطاع المصرفي في ظل تنامي المخاطر السيبرانية وتزايد تحدياتها وتكرار وقوعها، إلى جانب رؤية الأمانة العامة بشأن تعزيز العمل الخليجي المشترك (مرحلة ما بعد كورونا)، وتناول الاجتماع الجهود المبذولة من دول المجلس في إطار مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وغيرها من الموضوعات ذات الشأن النقدي والمصرفي.

وناقش الاجتماع الخطوات والتدابير، التي أجرتها الدول الأعضاء من خلال مؤسسات النقد والبنوك لتخفيف الآثار الاقتصادية لفيروس كورونا، فيما ناقش الاجتماع توصيات اللجان والفرق العاملة تحت إشراف لجنة المحافظين والمعنية بموضوعات نظم المدفوعات بدول مجلس التعاون وموضوعات الإشراف والرقابة على الجهاز المصرفي بدول المجلس، إلى جانب موضوعات التقنيات في مجال القطاع المالي والمبادرات التكاملية في هذا المجال.


واطلعت اللجنة على أهم التطورات والمستجدات بشأن المراحل، التي أنجزها المجلس النقدي خلال الفترة الماضية، كما تم استعراض أحدث التطورات النقدية والمالية بدول المجلس.
المزيد من المقالات