برامج تمويلية لدعم القطاع السياحي بـ160 مليار ريال

برامج تمويلية لدعم القطاع السياحي بـ160 مليار ريال

وقع صندوق التنمية السياحي أمس الإثنين اتفاقية تعاون مع بنكين بحضور وزير السياحة رئيس مجلس إدارة الصندوق أحمد الخطيب.

وتنص الاتفاقية الموقعة، على تأسيس برامج تمويلية لدعم وتطوير القطاع السياحي بقيمة تصل إلى 160 مليار ريال، إذ تأتي هذه الاتفاقية بهدف تفعيل البرامج المتفق عليها مع البنكين.


وتتضمن الاتفاقية تحديد سبل التعاون بين الصندوق والبنوك المشاركة من خلال وضع آليات لدعم تمويل المشاريع السياحية في مختلف مناطق المملكة، التي تعد من ضمن جهود الصندوق لتشجيع وتحفيز الاستثمارات في القطاع السياحي ودعم القطاع الخاص بما في ذلك دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة من خلال توفير عدد من المنتجات المالية، تتضمن تسهيلات ائتمانية وضمانات مالية متعددة بالشراكة مع البنوك التجارية صممت لتخدم عددا كبيرا من شرائح المستثمرين في القطاع السياحي لتسهيل عمليات التمويل للمشاريع السياحية.

وقال الرئيس التنفيذي للصندوق قصي الفاخري: «تشكل هذه الاتفاقية خطوة أساسية نحو دعم وتطوير المشاريع السياحية في المملكة»، مضيفا أن دور والتزام الصندوق بدعم وتطوير القطاع السياحي مستمر من خلال تحفيز الاستثمار وبناء علاقة متينة مع البنوك والمؤسسات المالية، التي من شأنها إيجاد فرص استثمارية متميزة في المملكة.
المزيد من المقالات
x