رئيس الحكومة التونسية يستبعد العودة إلى الحجر الشامل

رئيس الحكومة التونسية يستبعد العودة إلى الحجر الشامل

السبت ٢٦ / ٠٩ / ٢٠٢٠


استبعد رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي العودة إلى الحجر الصحي الشامل، مستنداً في ذلك إلى مستجدات التعاطي مع فيروس كورونا التي تفرض التعايش مع هذا الفيروس على أن يتم تطبيق حزمة إجراءات التوقي.



وعد هشام المشيشي في تصريح له اليوم، أن الوضع الاقتصادي والاجتماعي الذي تمر بها تونس لا تحتمل العودة إلى هذا الإجراء، مؤكداً أن الوضع الراهن لانتشار العدوى وحجمها لا يستوجب الحجر بقدر ما يستوجب إمكانية غلق بعض المناطق.

وأضاف أن الحكومة بصدد تقييم الوضع وتوفير الإجراءات الكفيلة للحد من توسع دائرة عدوى الفيروس، من خلال توفير عدد أكبر من أسرّة الإنعاش والترفيع في عدد الفحوصات لمحاصرة هذه الجائحة.
المزيد من المقالات