التاريخ يرجح كفة الراقي على أندية الإمارات

التاريخ يرجح كفة الراقي على أندية الإمارات

السبت ٢٦ / ٠٩ / ٢٠٢٠
يتكئ الأهلي على الأفضلية التاريخية عندما يواجه شباب الأهلي دبي، اليوم، في ثُمن نهائي دوري أبطال آسيا. وتعتبر مباراة اليوم هي الثانية والعشرين في تاريخ مواجهات الأهلي والأندية الإماراتية في البطولة الآسيوية، حيث التقيا 21 مرة سابقة، تمكّن خلالها الأهلي من الفوز في 10 مباريات مقابل التعادل في 7 مباريات والخسارة في 4 مباريات أخرى، كانت الأولى أمام الأهلي عام 2002 والثانية أمام الوحدة عام 2008 والثالثة والرابعة أمام العين عام 2016، وسجّل هجومه خلال تلك المواجهات 42 هدفًا، بينما استقبلت شباكه 31 هدفًا.

وتعود أول مباراة بين الأهلي والأندية الإماراتية في البطولة الآسيوية إلى عام 2002 عندما واجه أهلي دبي وخسر أمامه 3/‏2، فيما تعود آخر مباراة إلى 17 أبريل 2018 عندما واجه الجزيرة وتغلّب عليه 2-1 سجلهما صالح العمري والمصري مؤمن زكريا.


ويعتبر شباب الأهلي أكثر الأندية الإماراتية مواجهة للأهلي في البطولة بواقع 6 مرات ومباراة اليوم السابعة والجزيرة 5 مرات، ثم النصر والعين 4 مرات والوحدة مرتين. ويُعد فوز الأهلي على الجزيرة بنتيجة 5/‏1 عام 2010 هو الأكبر في تاريخ المواجهات، في الوقت الذي حسمت فيه ركلات الترجيح مباراة واحدة عندما واجه الجزيرة في ثُمن نهائي البطولة عام 2012 بأبوظبي، ونجح في التأهل بركلات الترجيح 4/‏2 بعد أن تعادلا في الوقتين الأصلي والإضافي 3/‏3.
المزيد من المقالات