استجابة فعالة لنهضة عملاقة

استجابة فعالة لنهضة عملاقة

الأربعاء ٢٣ / ٠٩ / ٢٠٢٠
أعرب مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل عن سعادته بمناسبة الذكرى الـ90 لليوم الوطني بكلمة جاء فيها: تطل علينا كل عام ذكرى اليوم الوطني للمملكة لتعيد للأذهان هذا الحدث التاريخي المهم، ويظل الأول من الميزان لعام 1352هـ يوما محفورا في ذاكرة التاريخ، راسخا في فكر ووجدان المواطن السعودي كيف لا، وهو المناسبة الخالدة والوقفة العظيمة، التي تستلهم منها الأجيال القصص البطولية، التي سطرها مؤسس هذه البلاد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -طيب الله ثراه-، الذي تمكن بفضل الله ثم بما يتمتع به من حكمة وحنكة أن يغير مجرى التاريخ وقاد بلاده وشعبه إلى الوحدة والتطور والازدهار متمسكا بعقيدته ثابتا على دينه.

يطل علينا اليوم الوطني هذا العام في ظل ظروف مختلفة عن كل عام بسبب جائحة كورونا المستجد، وقد أثبتت المملكة خلالها للعالم أجمع أن هذا الوطن الخالد ما زال أكبر همه مساعدة الناس، وتقديم يد العون ومساندة القضايا العظيمة والوقوف إلى جانب مَنْ يحتاج المساعدة في هذا العالم، وينفق في سبيل الرقي بمجد الأمتين العربية والإسلامية.


ما زلنا نتابع في مسيرتها النهضة العملاقة، التي عرفها الوطن ويعيشها في كل المجالات حتى غدت المملكة وفي زمن قياسي في مصاف الدول المتقدمة، بل تتميز على كثير من الدول بقيمها الدينية وتراثها وحمايتها للعقيدة الإسلامية وتبنيها الإسلام منهجا وأسلوب حياة حتى أصبحت ملاذا للمسلمين، وقد أبهرت السعودية العالم في تنظيم موسم الحج الاستثنائي، ونجحت في هزيمة فيروس كورونا بمواكبة التغيرات والاستجابة الفعالة، وتكلل الحج بإتمام ضيوف الرحمن مناسكهم بأمن وسلامة واطمئنان بتطبيق الإجراءات الوقائية الموصى بها بقيادة وحرص خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين «حفظهما الله».
المزيد من المقالات