أنا الهلال.. الاسم يكفي!!

أنا الهلال.. الاسم يكفي!!

الاثنين ٢١ / ٠٩ / ٢٠٢٠
تجاوز الهلال ظروفه الصعبة، وتأهل للدور ثمن النهائي لدوري أبطال آسيا، رغم تعادله مع شاهر خودرو الإيراني في المباراة التي جرت بينهما أمس الأحد على ملعب الجنوب بالوكرة، ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الثانية.

ورفع الهلال رصيده إلى 11 نقطة في صدارة المجموعة، فيما حصد خودرو نقطته الأولى في البطولة التي ودعها مبكرا.



وشهدت تشكيلة الهلال مشاركة لاعبين من الاحتياط ومن درجة الشباب بعد افتقاده نحو 15 لاعبا بسبب فايروس كورونا، في حين ضمت قائمة البدلاء ثلاثة لاعبين فقط أحدهم حارس مرمى.

ورغم ظروف الهلال الصعبة التي مر بها خلال الساعات الماضية، إلا أنه ظهر بصورة جيدة وكان الطرف الأفضل خلال مجريات الشوط الأول.

وعلى عكس مجربات اللعب كاد شاهرخودرو يخطف هدفاً لولا تدخل مدالله العليان الذي أبعد الكرة برأسه للركنية (38) قبل أن يتدخل الدفاع الإيراني ويبعد كرة أمير كردي الخطرة للركنية (43)، وصوب مدالله العليان كرة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكنها اعتلت العارضة بقليل (45)، وفي الوقت المحتسب بدل الضائع لاحت فرصة للهلال ولكن منصور البيشي طوح بالكرة فوق العارضة. وفي الشوط الثاني واصل الهلال أفضليته وكان قريباً من التسجيل لولا تألق الحارس الإيراني محمد جافاد الذي تصدى لكرة هتان باهبري (69)، وفي الدقائق المتبقية تبادل الفريقان الهجمات ولكنها لم تشكل خطورة على المرميين.
المزيد من المقالات