.. وحملة لتحسين واجهات المحلات التجارية

.. وحملة لتحسين واجهات المحلات التجارية

الاحد ٢٠ / ٠٩ / ٢٠٢٠
أطلقت بلدية محافظة القطيف، الأسبوع الماضي، حملة لتحسين لوحات المحلات التجارية في الشوارع الرئيسية والفرعية، وذلك ضمن برنامج تحسين اللوحات التجارية، ومبادرة معالجة التلوث البصري وتحسين المشهد الحضري.

وقال رئيس بلدية محافظة القطيف م. محمد الحسيني إن الحملة تنقسم إلى عدة مراحل، منها مرحلة الحلول السريعة، وتشمل عددا من عناصر التشوه البصري، ومن ضمنها إزالة اللوحات التجارية والدعائية المخالفة.


وأشار إلى أن المرحلة الثانية مرحلة الحلول المتوسطة وتشمل تحسين المحاور الحيوية «الطرق الرئيسية»، وأحد عناصر تحسين المحاور هو تطوير وتحسين واجهات المباني بما فيها لوحات المحلات التجارية.

ولفت إلى أن المرحلة الثالثة هي مرحلة الحلول طويلة الأمد، وتستهدف المحافظة على المشهد الحضري من خلال استمرار التقيد بالمواصفات والمعايير والتصاميم التي تساعد في المحافظة على المكاسب المتحققة.

وأكد أن ذلك يأتي في إطار سعي البلدية بالارتقاء بالمشهد الحضري من خلال برنامج التحول البلدي المنبثق من رؤية المملكة 2030، وبرنامج التحول الوطني 2020 الذي يعنى بالارتقاء بجودة الخدمات المقدمة وتحسين المشهد الحضري عبر معالجة أكثر من 17 مظهرا مسببا للتشوه البصري، وسعي المملكة في الحفاظ على الهوية العمرانية وأنسنة المدن.
المزيد من المقالات