النوم يبني المخ ثم يحافظ عليه

النوم يبني المخ ثم يحافظ عليه

السبت ١٩ / ٠٩ / ٢٠٢٠
توصل باحثون إلى تحوّل مفاجئ في وظيفة النوم يحدث في سن 2.4 عام تقريبًا عندما يتغيّر هدفه الأساسي من بناء المخ إلى الصيانة والإصلاح، موضحين أنهم درسوا فترة النوم، وابتكروا نموذجًا حسابيًا لكيفية تغيّر النوم أثناء النمو.

وقالوا من خلال الدراسة التي أعدّوها في جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس، إن هناك نوعين من النوم، كل منهما مرتبط بموجات محددة، ونشاط عصبي في المخ، موضحّين أن المخ أثناء مرحلة نوم حركة العين السريعة، تتولد روابط عصبية جديدة تمكّن خلايا الأعصاب من التواصل، ما يؤدي لتعزيز القدرة على التعلم وترسيخ الذكريات.


وتتراجع فترة نوم حركة العين السريعة مع تقدم العمر، إذ يقضي الأطفال حديثو الولادة، الذين يمكنهم النوم حوالي 16 ساعة يوميًا، 50 % من وقت نومهم في مرحلة نوم حركة العين السريعة، لكن انخفاضًا يحدث عند سن 2.4 عام تقريبًا، يتراجع أكثر إلى نحو 25 % بحلول العاشرة، وإلى ما بين 10 و15 % في سن 50 عامًا.
المزيد من المقالات