ضبط مخزن أغذية في «منزل شعبي» برأس تنورة

ضبط مخزن أغذية في «منزل شعبي» برأس تنورة

الثلاثاء ١٥ / ٠٩ / ٢٠٢٠
ضبطت بلدية محافظة رأس تنورة، يوم أمس الأول، منزلًا شعبيًا، تستغله العمالة لتخزين وتحضير مواد غذائية بطريقة عشوائية، ويفتقر للاشتراطات الصحية، ومخالف للأنظمة، وهذه المواد تعود لأحد المطاعم بالمحافظة، وعلى أثر ذلك، تم إغلاق المنزل والمطعم المرتبط به، ومصادرة وإتلاف كل محتوياته.

وأوضح رئيس بلدية محافظة رأس تنورة م. صالح القرني، أن إدارة الخدمات بالبلدية تكثف نشاطها الرقابي لضمان المحافظة على الإصحاح البيئي، وإبعاد كل ما يمكن أن يشكل خطرًا على الصحة العامة.



وأشار إلى أنه بعد توجيه المراقبين الصحيين بمداهمة الموقع، اتضح أنه منزل شعبي يستخدم سكنًا للعمال، بالإضافة لاستخدامه كمستودع لتخزين وتحضير المواد الغذائية، ويفتقر لأدنى الاشتراطات الصحية والنظافة.

وقال القرني إنه تمت مصادرة الكميات الموجودة وإتلافها، التي بلغت 260 كيلو جرام مواد غذائية وأدوات ومواد جميعها غير صالحة للاستخدام، بما فيها الكميات الغذائية، بالإضافة إلى إغلاق المطعم المرتبط به.
المزيد من المقالات