إندونيسيا تعيد قيود كورونا في 14 سبتمبر بعد تزايد الإصابات 

إندونيسيا تعيد قيود كورونا في 14 سبتمبر بعد تزايد الإصابات 

الخميس ١٠ / ٠٩ / ٢٠٢٠
قفزت حالات الإصابة بفيروس كورونا في إندونيسيا إلى مستوى قياسي اليوم الخميس، مع استعداد العاصمة للعودة إلى قيود أكثر صرامة على الحركة لوقف تفشي الفيروس.

وذكرت وكالة "بلومبرج" للأنباء أن الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث في إندونيسيا سجلت 3861 حالة إصابة بكورونا في غضون 24 ساعة حتى ظهر اليوم، مع 120 حالة وفاة جديدة.


وأصيب إجمالي 207 آلاف و203 أشخاص حتى الآن بكورونا في رابع أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان، من بينهم 8456 شخصا توفوا بالمرض.

وتم تسجيل ما يقرب من ثلث الحالات الإجمالية في إندونيسيا في العاصمة جاكرتا، التي سجلت 1274 إصابة جديدة و17 حالة وفاة اليوم الخميس.

وأدت الطفرة في عدد حالات الإصابة في العاصمة إلى الضغط على البنية التحتية الطبية، ما أجبر الحكومة الإقليمية على استئناف قيود التباعد الاجتماعي واسعة النطاق اعتبارا من 14 سبتمبر.
المزيد من المقالات