تعافي «المريض رقم 1» من كورونا

تعافي «المريض رقم 1» من كورونا

الاحد ٦ / ٠٩ / ٢٠٢٠
ذكرت وسائل إعلام إيطالية أن ماتيا مايستري، الذي يُطلق عليه «المريض رقم 1»، أي صاحب أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المدمر في إيطاليا، عاد إلى ملعب كرة القدم يوم السبت بعد تعافيه من كوفيد 19.

وجرى تشخيص إصابة مايستري (37 عامًا)، وهو عدّاء هاو ولاعب كرة قدم سابق في نادٍ بالدرجة الرابعة، بالمرض يوم 20 من شهر فبراير الماضي في مسقط رأسه بمدينة «كودوجنو»، التي تقع على مسافة حوالي 60 كيلو مترًا جنوب شرق ميلان، وكانت هذه أول حالة تنتقل إليها العدوى محليًا، يتم اكتشافها في إيطاليا.



وأمضى مايستري ثلاثة أسابيع فاقدًا الوعي في العناية المركزة، وعندما أفاق، لم يكن يدرك ما هو فيروس كورونا وما مدى انتشاره.

وخرج من المستشفى في 21 مارس، لكنه فقد والده بسبب كوفيد 19 قبل ذلك بيومين. كما أصيبت زوجته الحامل بالعدوى، لكنها تعافت وأنجبت طفلة سليمة في 7 أبريل.
المزيد من المقالات