الأمم المتحدة: النظام الإيراني يسحق حقوق الإنسان بالقهر والعنف

أجهزة المخابرات والأمن والقضاة يمارسون أبشع الانتهاكات

الأمم المتحدة: النظام الإيراني يسحق حقوق الإنسان بالقهر والعنف

الجمعة ٠٤ / ٠٩ / ٢٠٢٠
أدان تقرير صادر عن منظمة الأمم المتحدة انتهاك نظام الملالي لحقوق الإنسان والحريات في إيران، وقال إنه يمارس «القمع العنيف غير المسبوق والقهر المثير للقلق»، وجاء التقرير ليؤكد ما كشفته منظمة العفو الدوليّة قبل أيام عن تورط النظام الإيراني في تعذيب المعتقلين في احتجاجات البنزين خلال نوفمبر الماضي.

وقال تقرير لمقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الإنسان في إيران جاويد رحمن بحسب ما أفادت شبكة «إيران انترناشيونال»، أمس الجمعة: استخدام النظام الإيراني قوات الأمن تسبب في مقتل وإصابة آلاف المتظاهرين والمعتقلين خلال هذه الاحتجاجات.


وأضاف إن المعتقلين تعرضوا للتعذيب، وبعد محاكمات جائرة صدرت بحقهم أحكام قاسية منها الإعدام.

وجاء في تقرير جاويد رحمن أن مواجهة إيران العنيفة ضد الاحتجاجات التي أعقبت استهداف طائرة الركاب الأوكرانية بصاروخي الحرس الثوري تظهر أن النظام يواصل استخدام القوة لقمع حرية التعبير والتجمع السلمي.

تعذيب بالسجون

وقالت منظمة العفو الدولية في تقرير، الأربعاء، إن القوات الأمنية والقضائية الإيرانية، قامت بتعذيب «واسع» للمحتجزين خلال احتجاجات نوفمبر 2019، بالخراطيم والأنابيب والعصي وكابلات الكهرباء.

وذكر تقرير منظمة العفو الدولية المعنون بـ«مدمّرو الإنسانية» أن السجناء تعرضوا للاعتداء الجسدي والجنسي لترهيبهم وإذلالهم وإجبارهم على «الاعترافات القسرية».

كما أعلنت منظمة العفو الدولية عن تواطؤ مسؤولي الشرطة والمخابرات والأمن ومسؤولي السجون والقضاة والمدّعين العامّين في ارتكاب انتهاكات «واسعة النطاق» لحقوق الإنسان.

احتجاجات واسعة

وأفاد تقرير للمعارضة الإيرانية، توسّع نطاق الاحتجاجات والإضرابات العمالية بين أغلب شرائح الشعب الإيراني ضد نظام الملالي لسوء الأحوال الاقتصادية، فيما أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية أن عدد ضحايا كورونا في 410 مدن إيرانية حتى الخميس تجاوز 98600 شخص، مشيرة إلى أن عدد الضحايا في كل من محافظات خراسان رضوي 7029 شخصًا، وفي خوزستان 6572، وفي مازندران 4776، وفي لرستان 4330، وفي كيلان 4082، وفي سيستان وبلوجستان 3069، وفي فارس 2764، وفي كرمانشاه 2336، وفي كرمان 1573، وفي مركزي 1283، وفي سمنان 1272، وفي أردبيل 1202، وفي زنجان 944، وفي خراسان الجنوبية 567 شخصًا.

عقوبات أمريكية

كانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات على 6 كيانات في الإمارات وإيران والصين لمساعدتهم شركة تريليانس للبتروكيماويات في بيع منتجات النفط الإيرانية.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان عبر موقعها، الخميس: حدد مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية 6 كيانات لدعمها لشركة «تريليانس» للبتروكيماويات. مضيفًا إن هذه الكيانات، التي يوجد مقرها في إيران والإمارات العربية المتحدة والصين، تدعم مشاركة تريليانس المستمرة في بيع المنتجات البتروكيماوية الإيرانية.

بالإضافة إلى ذلك، أضاف البيان: فرضت وزارة الخارجية عقوبات على خمسة كيانات بسبب مشاركتها عن علم في صفقة كبيرة لشراء أو بيع أو نقل أو تسويق النفط أو المنتجات البترولية من إيران، كما فرضت عقوبات على ثلاثة أفراد مسؤولين تنفيذيين رئيسيين في الكيانات الخاضعة للعقوبات.

وبحسب البيان، قال وزير الخزانة ستيفن تي منوتشين: يستخدم النظام الإيراني عائدات مبيعات البتروكيماويات لمواصلة تمويل الإرهاب والأجندة الخارجية المزعزعة للاستقرار.

وأضاف: ما زالت إدارة ترامب ملتزمة باستهداف أولئك الذين يساهمون في محاولات إيران التهرب من العقوبات الأمريكية من خلال تسهيل البيع غير المشروع للمنتجات البترولية الإيرانية في جميع أنحاء العالم.
المزيد من المقالات