كل الحسابات واردة.. ولن ننتظر مساعدة الآخرين

يوسف المناعي مدرب القادسية يؤكد:

كل الحسابات واردة.. ولن ننتظر مساعدة الآخرين

أبدى مدرب فريق القادسية الكروي، التونسي يوسف المناعي رضاه التام عن المستوى الذي قدمه فريقه، ووصفه بالمتميز في مواجهته الصعبة التي جمعته مع مستضيفه النجوم، كذلك النتيجة التي آلت إليها بفوز فريقه الثمين بهدفين نظيفين، مشيراً إلى أن فريقه واجه فريقا صعبا وموقفه متأخر وصعب جداً في ترتيب سلم الدوري، ويقع في موقف لا يحسد عليه وعلى أرضه، ولديه لاعبون سريعون وأقوياء في الهجمات المرتدة، وكان اللقاء هاما جداً بالنسبة له ويحدد مصيره، لكن تمكنا وبجهود اللاعبين وإصرارهم من وقف جميع مفاتيح أداء الخصم والضغط عليهم ومحاصرتهم في منتصف ملعبهم حتى لا يتمكنوا من لعب الكرات الطويلة لمهاجميهم السريعين، ووضعهم تحت مجهر الرقابة واستغلال ضعف خط دفاع الخصم والذي يعتبر النقطة الأضعف في مراكزه الثلاثة. وأوضح المناعي: لعبنا بواقعية من البداية وفرضنا سيطرتنا الميدانية التامة ونجحنا في تحقيق السيناريو الذي رسمناه والهدف المنشود بحصد الثلاث نقاط وهي الأهم في ظل هذه الظروف والجولات الهامة المصيرية والحاسمة. وزاد المناعي بالقول: سوف نتعامل مع كل مباراة من الجولات الهامة والمفصلية والحاسمة المتبقية وكأنها بمثابة مباريات كؤوس وبكل قوة ولن ندخل في حسابات الآخرين ولن ننظر إليها ولن نعيرها أي اهتمام وسيكون تركيزنا منصبا في كل لقاء على انتزاع العلامة الكاملة وغلق ملف كل لقاء ينتهي وفتح ملف اللقاء الذي يليه وبنفس الجدية والروح القتالية والحماس والإصرار حتى آخر رمق، مؤكداً في الوقت نفسه أن الحسابات وكل شيء وارد في عالم كرة القدم المجنونة، خاصة في دوري الدرجة الأولى متقلب الأطوار والذي لا تتضح رؤية حسمه النهائية حتى نهاية آخر جولة، ولكني أعتقد وأتوقع أن هذا الموسم سيكون مختلفا عن المواسم الماضية، حيث ستتضح الرؤية بشكل كبير بالنسبة للفرق الصاعدة وكذلك الهابطة بعد نهاية الجولتين القادمتين والله أعلم، وأتمنى أن تكون إحدى بطاقات الصعود من نصيب فريقنا ليعود إلى مكانه الطبيعي في دوري الأضواء.
المزيد من المقالات