اختبار دم يتنبأ بخطر الذهان

اختبار دم يتنبأ بخطر الذهان

الأربعاء ٠٢ / ٠٩ / ٢٠٢٠
اكتشف العلماء بكلية الطب والعلوم الصحية بجامعة دبلن بأيرلندا، أن اختبار مستويات بعض البروتينات في عينات الدم، يمكن أن يتنبأ بما إذا كان الشخص المعرض لخطر الإصابة بالذهان من المحتمل أن يصاب باضطراب ذهاني بعد سنوات، حيث يمكن أن يساعد اختبار دم جديد الأطباء في مراقبة الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة باضطرابات نفسية.

ووفقا لتقرير لـ neuroscience العلمية يبحث الاختبار عن مؤشرات حيوية محددة للبروتين في عينات الدم لأولئك الذين لديهم عوامل خطر للإصابة بأمراض نفسية، ويمكن أن يساعد في التنبؤ بمن من المرجح أن يصاب بالذهان في المستقبل.


بناءً على معايير معينة، مثل الأعراض الذهانية الخفيفة أو القصيرة، يُعتبر بعض الأشخاص معرضين سريريًا لخطر الإصابة باضطراب ذهاني، مثل الفصام ومع ذلك، فإن 20 ٪ إلى 30 ٪ فقط من هؤلاء الأشخاص سيصابون بالفعل باضطراب ذهاني.
المزيد من المقالات