جائحة كورونا تحد جديد يواجه الشركات العائلية

جائحة كورونا تحد جديد يواجه الشركات العائلية

الثلاثاء ٠١ / ٠٩ / ٢٠٢٠
كشفت النشرة العائلية التي أصدرتها غرفة الشرقية على موقعها الإلكتروني، عن المخاطر والأزمات التي تواجه الشركات العائلية على رأسها: الخلافة والتعاقب، والتخطيط الإستراتيجي، وملاحقة التطورات التكنولوجية المتسارعة في العالم، وأخرى مخاطر طبيعية، كتلك التي أحدثتها جائحة كورونا، وتحدثها كذلك تقلبات وتذبذبات الاقتصاد العالمي من حين لآخر.

وسلط عدد النشرة الثاني والثلاثون والتي تطلقها الغرفة بشكل دوري، ممثلة في إدارة الإعلام، الضوء على قطاع الشركات العائلية في الداخل والخارج، فيما تناولت النشرة مجموعة من الموضوعات ذات الصلة بحوكمة وتحول الشركات العائلية إلى مساهمة، وذلك بتسليطها الضوء على الأعمال العائلية في الداخل والخارج.


واحتوى العدد الجديد على مجموعة من الموضوعات المتنوعة حول الشركات العائلية وسبل الحفاظ على استدامتها، وذلك بعرضها لتجارب واقعية لشركات عائلية استطاعت أن تحافظ على استدامة أعمالها عبر الأجيال، كتجربة مجموعة «وادي»، وهي شركة لبنانية، تعمل في صناعة الأعمال الزراعية، وتتمتع بتراث وخبرة كبيرة أتاحت لها التوسع في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكانت المجموعة قد أحدثت تغيرا إيجابيا في الأعمال التي تعمل فيها، من خلال اعتمادها على مجموعة من القيم، التي تنطلق على أساسها كالتغيير والقيادة ومتابعة النمو والتعلم والسعي الدائم للتميز والنزاهة من خلال التواصل بشفافية وبناء الثقة بطريقة أخلاقية.

وتضمنت صفحات النشرة، تغطية حصرية للقاء الذي نظمته غرفة الشرقية، عبر الاتصال المرئي، في أواخر يونيو 2020م، مع رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات التميمي، «طارق بن علي التميمي»، الذي أكد على أهمية استقطاب الشركات العائلية التي تصل إلى الجيل الثالث لشركاء آخرين، أو الدخول في سوق الأسهم، فضلا عن التنوع في الأنشطة، وزيادة الاهتمام بالعنصر البشري، والتوجه للأعمال التطوعية، وأشار إلى أن النجاح الإداري يكمن في القدرة على تعميق ولاء الموظف للمنشأة، والامتياز التجاري يحقق قيمة مضافة، إذا كان الوكيل هو المدير الفعلي للمشروع.

واحتوت النشرة على تغطية لأبرز الأحداث والفعاليات ذات العلاقة بإجراءات الحوكمة وتفاعلات الشركات العائلية، بتسليطها الضوء على تقارير عدة حول الشركات العائلية، وأفضل سبل عبورها بأمان من أزمة جائحة كورونا.
المزيد من المقالات