مدينة الملك عبدالله الاقتصادية والبنك الأهلي التجاري يوقعان اتفاقية تعاون لتقديم حلول تمويلية

متوافقة مع أحكام الشريعة للعملاء الراغبين بالاستفادة من العروض السكنية وشراء وحدات جاهزة أو أراضي سكنية

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية والبنك الأهلي التجاري يوقعان اتفاقية تعاون لتقديم حلول تمويلية

الاثنين ٣١ / ٠٨ / ٢٠٢٠
وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية اتفاقية تعاون مشترك مع البنك الأهلي التجاري، يقدم بموجبها البنك حلول تمويلية عقارية متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، للعملاء الراغبين بالاستفادة من العروض السكنية المتنوعة وشراء وحدات جاهزة أو أراضي سكنية في مختلف الأحياء السكنية بالمدينة الاقتصادية وفقًا لشروط ومعايير التمويل المعتمدة لدى البنك.
وسوف تساهم هذه الشراكة في تطوير السوق العقاري عن طريق استحداث الحلول التمويلية العقارية لاستقطاب جميع شرائح العملاء، وكذلك تقديم تسهيلات عقارية لجميع القطاعات المعتمدة لدى البنك الأهلي الذين يرغبون بالاستفادة من العروض السكنية بالمدينة الاقتصادية.
وبهذه المناسبة قال الأستاذ فيصل بن عمر السقاف، الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي التجاري: "نفخر بالتعاون مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحد أهم وأكبر المشاريع الاقتصادية على مستوى العالم، حيث تندرج هذه الشراكة ضمن مبادرات البنك الأهلي التي يسعى من خلالها إلى توسيع عملياته التمويلية وتيسير تملك المواطنين للسكن". مضيفاً:" سيقوم البنك بموجب هذه الاتفاقية بتقديم أفضل مستويات الخدمة والحلول التمويلية المختلفة والمبتكرة الخاصة بالتمويل العقاري والميسّرة للمواطنين الراغبين بتملك وحدات سكنية جاهزة ضمن مختلف أحياء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية. ومن المتوقع أن تؤدي حلولنا التمويلية وخدماتنا المصرفية وسهولة إجراءاتنا إلى زيادة الطلب من قبل شريحة أكبر من المواطنين."
ومن جهته قال الأستاذ أحمد بن إبراهيم لنجاوي، الرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية: "نسعد اليوم بالتعاون مع البنك الأهلي التجاري أحد أبرز المؤسسات المالية في المملكة وعلى مستوى المنطقة، ليكون بنكاً معتمداً لتمويل مختلف المنتجات العقارية السكنية بالمدينة الاقتصادية على أساس المرابحة. حيث أن هذه الشراكة الإستراتيجية تأتي في إطار جهود المدينة الاقتصادية المستمرة والهادفة إلى تعزيز العملية التنموية في المملكة من خلال مواصلة توفير حلول سكنية متنوعة تناسب كافة مستويات الدخل، وتتماشى مع تطلعات رؤية المملكة 2030، الهادفة إلى رفع نسبة تملك المواطنين." مضيفاً: "سوف يتمكن ملّاك العقارات في المدينة الاقتصادية من الاستفادة من منتجات الرهن العقاري والبناء الذاتي وإكمال البناء، كما يمكن لمستفيدي الدعم السكني من قبل وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقاري الاستفادة من هذه الحلول التمويلية في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية."
تجدر الإشارة إلى أنه تم تصميم الأحياء السكنية المختلفة بالمدينة الاقتصادية لتلبي كافة متطلبات الحياة العائلية والمتطلعين إلى العيش بأسلوب حياة مميز، والتي تسهم من خلالها في تحقيق جودة حياة مكتملة الخدمات والمقومات الأساسية ضمن مستهدفات رؤية المملكة 2030، حيث يتمتع السكان بكامل مزايا البيئة العصرية المتطورة. وقد حرصت المدينة على توفير حلول سكنية متنوعة تناسب كافة مستويات الدخل، وتقديم كافة أنواع الدعم السكني والحلول التمويلية الميسّرة للمواطنين، بالتعاون مع شركائها في النجاح من القطاعين العام والخاص ضمن حزمة من البرامج والمشاريع المبتكرة.
عن البنك الأهلي التجاري:
البنك الأهلي التجاري هو أكبر مؤسسة مالية بالمملكة العربية السعودية، وأحد أبرز المؤسسات المالية في المنطقة ويعتبر أول بنك سعودي النشأة. وقد ضع البنك رؤيته لكي يصبح مجموعة الخدمات المالية الرائدة إقليمياً ووضع أهدافاً إستراتيجية تمكنه من تحقيق هذه الرؤية فهو يسعى لأن يكون أفضل بنك في الدخل والأرباح، والبنك الأفضل في الخدمات الإلكترونية، والبنك الأفضل في خدمة العملاء، والخيار الأول للموظفين. وقد انعكست جهود البنك الحثيثة لتحقيق هذه الأهداف الإستراتيجية على نتائجه المتميزة على مدار ست سنوات متتالية، كان آخرها عام 2019م الذي زادت فيه أرباح البنك بنسبة 19% لتصل إلى 11,401 مليون ريال سعودي. ويعكس نمو البنك الأهلي وتطوره على مدار سته وستين عاماً مواكبته لمسيرة مملكتنا الحبيبة صوب الحداثة والتقدم. واليوم يحتل البنك الأهلي الريادة بين المؤسسات المالية مع تجاوز قاعدة عملائه 7.4 مليون عميل، يلبي احتياجاتهم من خلال منتجات وخدمات متميزة وحلول مبتكرة تسخر التقنية الحديثة لتصل بتجربة العملاء إلى آفاقٍ جديدة.
عن مدينة الملك عبد الله الاقتصادية:
تعد مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحد أهم وأكبر المشاريع الاقتصادية التي يديرها القطاع الخاص على مستوى العالم، وتتمحور حول إقامة مدينة متكاملة تبلغ مساحتها 185 مليون متر مربع على ساحل البحر الأحمر إلى الشمال من مدينة جدة. تقدم المدينة اليوم نموذجاً مختلفاً ومميزاً لنجاح رؤية المملكة في مجال السكن والعمل والترفيه، حيث تمضي قدماً في تجسيد مكانتها كمحفز رئيسيي للتنمية الاجتماعية والاقتصادية بالمملكة من خلال تركيزها على أربعة قطاعات إستراتيجية، وهي: قطاع الخدمات اللوجستية والصناعة، ويضم ميناء الملك عبدالله والوادي الصناعي، إضافةً إلى قطاع جودة الحياة، قطاع السياحة والترفيه وقطاع الأعمال والذي يضم مشاريع وبرامج متنوّعة لدعم وتمكّين الشباب وتنمية الكفاءات البشرية. وتعد شركة إعمار المدينة الاقتصادية المطور الرئيسي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، والمدرجة في سوق الأسهم "تداول"، وهي شركة مساهمة عامة سعودية تأسست عام 2006م.
المزيد من المقالات