اعتماد خطة عودة الدراسة بـ«الجامعة الإسلامية»

اعتماد خطة عودة الدراسة بـ«الجامعة الإسلامية»

الأربعاء ٢٦ / ٠٨ / ٢٠٢٠
اعتمد صاحب السمو الأمير د. ممدوح بن سعود بن ثنيان رئيس الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة خطة العودة للدراسة للفصل الدراسي الأول بالجامعة للعام الجامعي 1442هـ، وذلك ضمن جهود الجامعة لاستمرار العملية التعليمية وتطبيق بروتوكول الإجراءات الصحية وحماية منسوبي وطلبة الجامعة خلال جائحة فيروس كورونا.

وثمّن سموه توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين «حفظها الله»، والتي تؤكد حرصها على سلامة المواطن والمقيم على حد سواء، مشيرًا إلى أن التوجيهات الأخيرة المتعلقة بعودة الدراسة هي تأكيد على هذا الحرص والعناية.


كما ثمّن سموه حرص وزير التعليم د. حمد آل الشيخ ومتابعته في كل ما من شأنه استمرار العملية التعليمية وتجويدها في ظل الجائحة بما يحقق رسالة الجامعة، ويسهم في تنفيذ أهدافها، ويحقق المخرجات التعليمية والبحثية المنشودة بكفاءة عالية، في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة العربية السعودية والعالم بأسره المتمثلة في جائحة فيروس كورونا.

وبيّن أن الجامعة الإسلامية تتفرد من بين الجامعات السعودية بأن أغلب منتسبيها من الطلاب الدوليين، ويحظون بالرعاية والسكن والخدمات اللازمة داخل الحرم الجامعي، بدعم من حكومة المملكة، مشيرًا إلى أن بعضهم قد غادر إلى بلده وقد يتأخر في العودة إلى مقر الدراسة، ولذا فقد أصدرت الجامعة خطة تفصيلية للعودة للدراسة الجامعية، تشمل توضيح أسلوب الدراسة، وسياسة التسجيل، والوسائل التعليمية المتاحة، والإجراءات الاحترازية اللازمة للعودة إلى كافة الأنشطة التعليمية وغيرها.

واختتم سموه تصريحه بأن محور نجاح الخطة التي أصدرتها هو الاستجابة والالتزام وتحمّل المسؤولية من جميع منسوبي الجامعة من أعضاء هيئة تدريس وموظفين وطلاب، مشيرًا إلى أن الخطة غطت خطة الدراسة، والتأجيل والاعتذار عن الدراسة والتسجيل والقاعات الدراسية، وإستراتيجيات التدريس المتبعة في التعليم عن بُعد، والإجراءات الاحترازية في القاعات الدراسية التي تعتمد الدراسة فيها حضوريًا، والمعامل والتدريب الميداني، والإجراءات الاحترازية في المساجد والمصليات، والسكن الجامعي، والدورات التدريبية وبرامج خدمة المجتمع.
المزيد من المقالات