«الثابتة والأطراف» سلاح الاتفاق أمام الرائد

«الثابتة والأطراف» سلاح الاتفاق أمام الرائد

الاحد ٢٣ / ٠٨ / ٢٠٢٠
واصل المدرب الوطني خالد العطوي تركيزه على الكرات الثابتة وتنويع اللعب ما بين الاختراق من العمق والاعتماد على اللعب من الأطراف، كسلاح لتفكيك أسرار دفاعات الرائد خلال المواجهة التي تجمع بينهما مساء اليوم الإثنين بالدمام، ضمن منافسات الجولة الـ 27 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويأمل العطوي أن يكون الارتداد السريع وتواجد لاعبين يجيدون اللعب على الأطراف هو السلاح الذي يعوضه عن غياب المهاجم التقليدي، حيث سيتيح له الاعتماد على انطلاقة لاعبيه من الجانبين وتنفيذ الكرات العرضية المتقنة الفرصة لاستغلال قدرات اللاعبين القادمين من الخلف وزيادة الفرص السانحة لزيارة شباك الرائد وخطف النقاط الـ 3 للمواجهة الهامة.


نجوم «فارس الدهناء» أبدوا رغبة كبيرة في العودة لسكة الانتصارات، وهو ما يهدد أحلام الرائد الآسيوية، والتي بدأت في التشكل عقب المستويات الكبيرة التي يقدمها والنتائج المميزة التي يحققها، والتي قربته كثيرا من فرق المقدمة، حيث يحتل المركز السادس برصيد 42 نقطة، وبفارق ضئيل جدا عن الفرق التي تحتل المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا.

وتمثل نقاط المواجهة أهمية كبرى لـ «النواخذة»، حيث إنها ستحسم رقميا بقاءهم ضمن صفوف أندية دوري المحترفين، كما أنها ستعزز من موقعهم في سلم الترتيب العام، مما يعزز من ثقتهم بإمكانياتهم قبل انطلاق منافسات الموسم الجديد، والذي ستكون فيه أهداف الاتفاق مغايره عن مجرد البقاء في دوري الأضواء.
المزيد من المقالات