طوارئ في بورتوريكو الأمريكية بسبب العاصفة لورا

طوارئ في بورتوريكو الأمريكية بسبب العاصفة لورا

الاحد ٢٣ / ٠٨ / ٢٠٢٠


أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم حالة الطوارئ في كومنولث بورتوريكو، وأمر بالمساعدة الفيدرالية لتكملة جهود الاستجابة بسبب الظروف الطارئة الناتجة عن العاصفة الاستوائية لورا.


وأوضح البيان الصادر عن البيت الأبيض أن إجراء الرئيس ترامب يتيح لوزارة الأمن الداخلي "الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ" بتنسيق جميع جهود الإغاثة في حالات الكوارث التي تهدف إلى التخفيف من المشقة والمعاناة التي تسببها حالة الطوارئ للسكان المحليين، وتقديم المساعدة المناسبة للطوارئ، من إنقاذ الأرواح وحماية الممتلكات والصحة والسلامة العامة، ولتقليل أو تجنب خطر وقوع كارثة في جميع البلديات الـ 78 في كومنولث بورتوريكو.

وأفاد البيان أن وكالة إدارة الطوارئ الفدرالية مخولة بتحديد وتعبئة وتوفير المعدات حسب تقديرها، والمعدات والموارد اللازمة للتخفيف من آثار الطوارئ، وتوفير تدابير الحماية الطارئة، التي تقتصر على المساعدة الفيدرالية المباشرة، وسداد تكاليف الرعاية الجماعية بما في ذلك دعم الإخلاء والمأوى بنسبة 75 بالمائة من التمويل الفيدرالي.
المزيد من المقالات