الأهلي يستعيد مصابيه.. والهلال يجهز الفرج

قبل موقعة الكلاسيكو غدا الخميس

الأهلي يستعيد مصابيه.. والهلال يجهز الفرج

تبذل إدارة الأهلي جهوداً حثيثة لحل مشكلة الحارس الدولي محمد العويس وإلحاقه بتمارين الفريق، التي تغيب عنها خلال الأيام الماضية، مطالباً بمستحقاته المالية المتأخرة، التي تصل إلى ستة ملايين. ومع أن العويس ربما يغيب عن مباراة الكلاسيكو أمام الهلال، إلا أن مركز الحراسة الأهلاوية لا يعاني من مشاكل في ظل جهوزية ياسر المسيليم ومحمد الربيعي.

وعلى النقيض من ذلك، سيقود السوري عمر السومة هجوم فريقه يوم غد بعد زوال ظروفه الصحية، التي أبعدته عن بعض التمارين، كما ستشهد تشكيلة الفريق عودة معتز هوساوي وسعيد المولد وعبدالفتاح عسيري والبوسني ساريتش، الذين غابوا عن مباراة الفريق الماضية أمام الفيصلي لأسباب مختلفة، في الوقت الذي تأكد فيه غياب البرازيلي جوزيف دي سوزا، الذي أجرى عملية استئصال الزائدة، ونوح الموسى وحسين المقهوي بسبب الإصابة.


وعلى الطرف الآخر، واصل فريق الهلال الأول لكرة القدم، استعداداته الميدانية للمواجهة، إذ ركز مدير الجهاز الفني رازفان لوشيسكو على الجوانب اللياقية والفنية، إذ استهل المران بتطبيق عدد من التمارين اللياقية، تلاها شروحات فنية، واستعراض لأبرز الأخطاء، التي وقع فيها اللاعبون خلال المباريات الماضية، وذلك من أجل تلافيها وعدم تكرارها، وفرض بعدها مناورة على منتصف مساحة الملعب، طبق خلالها عددًا من الجمل الفنية، التي يود انتهاجها في لقاء الأهلي.

وينتظر مدير الجهاز الفني تقرير الجهاز الطبي فيما يتعلق باللاعب سلمان الفرج، حيث يسعى الجهاز الفني لتجهيزه لمباراة الكلاسيكو، لاسيما أن فرصته في اللعب ما زالت قائمة، بعد استجابته بشكل كبير لبرنامجيه العلاجي والتأهيلي، فيما تأكد غياب البرازيلي كارلوس إدواردو، عن المباراة ذاتها، بعد أن تعرض لإصابه في مفصل القدم، يحتاج على إثرها إلى برنامج علاجي، يمتد لأسبوعين.
المزيد من المقالات