البطريرك الراعي يدعو لحكومة إنقاذ في لبنان

البطريرك الراعي يدعو لحكومة إنقاذ في لبنان

الاحد ١٦ / ٠٨ / ٢٠٢٠
دعا البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي إلى «انتخابات نيابية مبكرة وتشكيل حكومة جديدة، كما يريدها الشعب الذي هو مصدر السلطات، فالشعب يريد حكومة تنقض الماضي بفساده، كما الأداء والسلوك والذهنية».

وقال: «الشعب يريد حكومة إنقاذ لبنان لا الطبقة السياسية وحكومة منسجمة معه، لا مع الخارج وملتقيه فيما بين مكوناتها حول مشروع إصلاحي، والإصلاح الذي نفهمه ليس إصلاحًا إداريًا فقط، بل إصلاح القرار الوطني بأبعاده الوطنية والسياسية والعسكرية». وتابع: «نريد حكومة للدولة اللبنانية والشعب اللبناني لا حكومة للأحزاب والطوائف والدول الأجنبية».


ودعا البطريرك الجيش اللبناني والقوى الأمنية لحماية ​الشباب​ الثائر؛ لأنه حين يثور شعب لا يعود إلى بيته بعد تسوية بل بعد حل، وكل مشروع تسوية على حساب لبنان مرفوض.

وأضاف الراعي قائلًا: «إننا لن نسمح بأن يكون لبنان ورقة تسوية بين دول تريد ترميم العلاقات فيما بينها على حساب ​الشعب اللبناني​، ونهيب بالسلطة​ أن تفسح المجال أمام الطاقات اللبنانية لاستعادة لبنان شرعيته الوطنية وثقة ​العالم​ به، وكيف يمكن إعطاء أي ​حكومة​ الثقة لا تتبنى الخيارات الوطنية، هل يدرك المسؤولون و​الكتل النيابية​ والأحزاب خطورة حجب الثقة الدولية عنهم جميعًا».

وتابع قائلًا: «يجب البدء فورًا بالتغيير مسرعين إلى إجراء ​انتخابات​ نيابية مبكرة دون التلهي بسن قانون انتخابي جديد، وتشكيل حكومة جديد يحتاجها واقع لبنان اليوم».
المزيد من المقالات