بعد إغلاق 5 شهور.. الحياة تعود بحذر إلى الجزائر

بعد إغلاق 5 شهور.. الحياة تعود بحذر إلى الجزائر

السبت ١٥ / ٠٨ / ٢٠٢٠


عادت العديد من القطاعات الاقتصادية والخدمية في الجزائر اليوم السبت إلى العمل تدريجيا وفق شروط صارمة تنفيذا لقرارات الحكومة المرتبطة بتخفيف قيود الإغلاق التي فرضها تفشي جائحة كورونا في البلاد.


وجرى إعادة فتح المساجد التي تتسع لألف مصل، فما فوق، أمام المصلين، كما تم فتح الشواطئ والمتنزهات والفنادق والمطاعم والمقاهي في وجه المواطنين بعد نحو خمسة أشهر من الإغلاق.

وشهدت العاصمة الجزائرية تسجيل توافد متباين على هذه الأماكن خلال الفترة الصباحية، مع توقعات بأن يصل الإقبال إلى ذروته في الفترة المسائية.
المزيد من المقالات