أمير الشرقية: الموانئ حققت قفزات نوعية في فترة قصيرة

أمير الشرقية: الموانئ حققت قفزات نوعية في فترة قصيرة

الثلاثاء ١١ / ٠٨ / ٢٠٢٠


- رؤية المملكة ركزت على تطوير وتمكين قطاعات النقل والخدمات اللوجستية


- الحرص على تعزيز تنافسية الموانئ وإتاحة المجال للاستثمارات النوعية

- رئيس هيئة الموانئ: ميناء الملك عبدالعزيز يحقق زيادة في قدرات المناولة 7.13%



التقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة اليوم (الثلاثاء)، رئيس الهيئة العامة للموانئ المهندس سعد بن عبدالعزيز الخلب.

منوهاً سموه بالقفزات النوعية التي حققتها الموانئ السعودية خلال الفترة القصيرة الماضية، في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد –يحفظهما الله-، مؤكداً أن الموانئ السعودية أسهمت ولله الحمد في تعزيز الواردات خلال جائحة كورونا المستجد، وتواصلت عمليات التصدير والاستيراد بجهود العاملين في الموانئ، مبيناً أن الموانئ مساهم رئيس وفاعل في التنمية، مؤكداً سموه أهمية تعزيز تنافسية الموانئ، وإتاحة المجال للاستثمارات النوعية، وتحقيق المستهدفات الاستراتيجية للقطاع، وإدراج المعايير البيئية في ذلك، وتطوير حلول غير تقليدية في الموانئ، تساعد على تسريع عمليات المناولة والتشغيل، مؤكداً أهمية متابعة الالتزام بتعليمات السلامة والإجراءات الاحترازية في كافة العمليات التشغيلية في الموانئ، مشيداً سموه بالجهود التي بذلها كافة منسوبي الموانئ خلال فترة الجائحة، وعملهم على رفع قدرات المناولة والتشغيل والتي اتضحت في الأرقام التشغيلية للموانئ في المملكة. متمنياً سموه لمنسوبي الموانئ التوفيق.

من جهته عبر رئيس الهيئة العامة للموانئ المهندس سعد الخلب، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه، على دعمهما المتواصل والمستمر لعمليات التطوير والتحسين في الموانئ، مشيراً إلى أن ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام حقق خلال النصف الأول من هذا العام زيادةً في المناولة 7.13% عن العام الماضي بإجمالي يزيد على 18 مليون طن، مما يدل على متانة البنية التحتية في الميناء، والتطور الذي شهدته سلاسل الإمداد في المملكة، مضيفاً أن المشغل الجديد بميناء الملك عبدالعزيز (الشركة السعودية العالمية للموانئ) من المتوقع أن يُعلنَ عن بداية العمل مطلع أكتوبر المقبل، بقيمة استثمار تتجاوز 7 مليار ريال، مما سيسهم بمشيئة الله في مضاعفة الطاقة الاستيعابية للميناء.
المزيد من المقالات