بعد 30 سنة.. إعادة التحقيق في جريمة محيرة

بعد 30 سنة.. إعادة التحقيق في جريمة محيرة

السبت ٨ / ٠٨ / ٢٠٢٠
أعادت الشرطة البريطانية، مؤخرًا، فتح تحقيق في جريمة قتل ارتكبت بمنطقة درم قبل ثلاثين عامًا، لكنها عادت إلى الواجهة، وسط آمال بأن يساعد التقدم المحرز في علم الطب الشرعي على تحديد الجاني.

ونقلت شبكة «سكاي نيوز» البريطانية أنه في الثالث من أغسطس 1990، تم العثور على آن هارون «44 عامًا» مقتولة وسط بركة من الدم، وفي سنة 2005، تم توجيه تهمة قتل الراحلة إلى زوجها، لكن تم إخلاء سبيله فيما بعد، ولم يعُد ثمة أي مؤشر يستطيع أن يرشد المحققين حتى يهتدوا إلى المجرم، أما الآن، فتقول شرطة درم إنها تستخدم تقنيات متطورة في الطب الشرعي لأجل فحص بعض الأشياء التي جرى العثور عليها في مسرح الجريمة قبل ثلاثة عقود.



وجاءت تلك الخطوة بعد قرار استئناف من قبل نجل المرأة الراحلة، رالف كوكبورن، وأراد أن يعاد فتح التحقيق مع حلول الذكرى الثلاثين لوفاتها.
المزيد من المقالات