سيتي والريال ..الحسم بدون جدال

اليوم في إياب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا

سيتي والريال ..الحسم بدون جدال

الخميس ٠٦ / ٠٨ / ٢٠٢٠
تعود متعة كرة القدم العالمية بعودة دوري أبطال أوروبا بعد 147 يوما توقفت فيها المسابقة الأقوى على أرض المستديرة، وبدأ دور المجموعات بمشاركة 32 فريقا، وانطلقت البطولة في 17 من شهر سبتمبر الماضي، إذ لعبت حتى 11 مارس المنصرم 102مباراة في دوري الأبطال، وعرفت البطولة تسجيل 344 هدفا خلال الجولات الماضية كان النصيب الأكبر منها لنادي الألماني بايرن ميونيخ الذي سجل 27 هدفا هذا الموسم في بطولة دوري أبطال أوروبا قبل التوقف بسبب أزمة كوفيد-١٩.

قبل أن يقرر الاتحاد الأوروبي 17 من يونيو استئناف المسابقة وكان اجتماع الاتحاد الأوروبي في يونيو الماضي، استقر على إقامة مباريات ربع النهائي ونصف النهائي والمباراة النهائية بنظام المباراة الواحدة في مدينة لشبونة البرتغالية، ابتداء من 12 من أغسطس وحتى 23 من أغسطس، كما أقيمت قرعة ربع النهائي ونصف النهائي حيث ستلعب المواجهة الأولى من ربع نهائي بين كل من باريس سان جيرمان الفرنسي وأتلانتا الإيطالي والثانية تجمع كلا من لايبزيج الألماني واتلتيكو مدريد الإسباني على أن تحدد بقية المباريات بعد استكمال دور الـ 16.


وتعود ليالي الأبطال بعد خمسة أشهر من الغياب فقدت خلالها المستديرة متعتها في المسابقة الأقوى، ولكن عودتها ستكون خلف الأبواب المغلقة التي ستجعل من العودة هامدة، فوجود الجماهير في المدرجات كان يضيف لها الكثير من الإثارة والتشويق ويعطي اللاعبين دافعا قويا لإخراج كل ما لديهم.

ويستأنف دوري أبطال أوروبا مساء الليلة بمواجتهين من الإياب دور الـ 16، الأولى تقام على ملعب الاتحاد بمدينة مانشستر الإنجليزية بين مانشستر سيتي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني والأخرى في في تورينو بين كل من يوفنتوس الإيطالي وليون الفرنسي وتقام المباريات مساء اليوم الجمعة.

ستكون مواجهة إياب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد الإسباني ومانشستر سيتي حاسمة وهامة قد تطرد أحد الفريقين إلى خارج البطولة، ورغم أفضلية النتيجة التي تأتي لصالح مانشستر ستي الذي فاز ذهابا على أرض الريال بهدفين مقابل هدف لريال مدريد على ملعب سانتياغو برنابيو:

ريال الأبطال مطالب بنسيان أفراح لقب الليغا الإسبانية وتفكير بمواجهة مانشستر سيتي من أجل قلب الطاولة واللحاق بركب المتأهلين لدور الثمانية من دوري أبطال أوروبا، ولعل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان يعي صعوبة المهمة وهو الذي أبلغ لاعبيه بنسيان الليغا والتفكير في الخروج من ملعب الاتحاد ببطاقة التأهل، إذ طالب لاعبيه بإظهار كل ما لديهم خلال الـ 90 دقيقة من معركة لتعويض خسارة مباراة الذهاب بهدفين مقابل هدف، بالإضافة إلى غياب قائد الفريق سيرخو راموس تضع الريال أمام خطر عدم العبور، لكن استعادة النجم البلجيكي ايدين هازارد قد تعني الكثير لكتيبة زيدان في حال كان ايدين في أفضل أحواله رفقة نجم الفريق وهدافه هذا الموسم كريم بنزيمه الثنائي الذي سيعول عليه ريال في مواجهة كتيبة بيب غوارديولا بعد استبعاد كل من الويلزي غاريث بيل والكولومبي خاميس رودريغيز من قائمة الفريق المسافرة إلى مدينة مانشستر الإنجليزية.

ومن الممكن أن لعنة أصابت المدرب الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الذي لم يذق طعم الوصول إلى دور نصف نهائي من دوري أبطال أوروبا رفقة السيتيزن، كما فشل في الوصول لنهائي المسابقة منذ 2011 عندما حقق لقب المسابقة أمام اليونايتد حيث يسعى الإسباني رفقة السيتيزن في المرور من بوابة ريال مدريد إلى ربع النهائي من أجل بلوغ حلم تنتظره جماهير مانشستر، خاصة بعد خسارة لقب الدوري والكأس هذا الموسم لكن (كأس الأذنين) أمل أخير يعيش عليه لاعبو الفريق كل الإمكانيات والمقومات موجودة لديهم للمرور من رحلة قد تعني جدية كتيبة بيب في سعيها لتحقيق اللقب، ويغيب النجم الأرجنتيني اغويرو الهداف التاريخي لنادي مانشستر سيتي، بالإضافة إلى الظهير الأيسر بينجامين ميندي ستضعف من ثقل السيتي الذي يعول على وجود نجمه البلجيكي دي بروين وخبرة الإسباني ديفيد سيلفا لصناعة الفارق أمام الريال.

جرافيك

أرقام عن دوري أبطال أوروبا

17 سبتمبر بدأ دور المجموعات

32 فريقا شارك في المسابقة

344 هدفا سجلت في المسابقة

102 مباراة لعبت في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم

مواجهات السيتي والريال

تقابلا 6

فاز الريال 2

فاز سيتي 1

تعادلا 3

سجل الريال 6

سجل السيتي 6
المزيد من المقالات