نائب رئيس العدالة: مباراة الاتفاق ستكون بدايتنا للبقاء

نائب رئيس العدالة: مباراة الاتفاق ستكون بدايتنا للبقاء

أكد نائب رئيس مجلس إدارة نادي العدالة المشرف العام على الفريق الأول لكرة القدم عبدالله العبدالله أن الفريق حقق وبنسبة كبيرة الأهداف المرجوة من فترة الإعداد الحالية لاستئناف مباريات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، والتي استمرت لأكثر من شهر والتي اشتملت على أربع مباريات ودية بقيادة المدرب الإيطالي جيوفاني سوليناس سواء من الناحية البدنية أو الفنية، حيث تعرف المدرب على إمكانيات اللاعبين من خلال التدريب أو المباريات الودية، ووصل الى التشكيل المثالي حسب اللاعبين المتواجدين في ظل غياب اللاعب النيجيري أوغو حتى الآن وغياب اللاعب المصري أحمد مصطفى.

وعن أول مواجهة بالدوري أمام الاتفاق الأربعاء القادم في الأحساء ضمن الجولة 23 من عمر الدوري، وهل ستكون بداية الانطلاقة للبقاء في حال الفوز؟ وهل تعتبر استمرار الفريق في طريق الهبوط في حال الخسارة؟، فقال: المباراة الأولى مهمة جدا نفسيا ونقطيا، حيث إننا نأمل أن تكون الانطلاقة الفعلية للفريق، فلم يتبق سوى ثماني مباريات سوف تحدد مصير الفريق، فكل مباراة سندخلها وعيننا على النقاط بغض النظر عن الفريق الخصم، وإذا تحقق الفوز إن شاء الله تعالى في مواجهة الاتفاق ستكون دافعا قويا للمباريات المتبقية، ولن تكون نهاية المطاف في حال الخسارة لا سمح الله، فالفريق سيقاتل حتى آخر رمق والتوفيق بيد الله.



وحول مستجدات جون أوغو وأحمد مصطفى وعودتهما للفريق، أوضح أنه بالنسبة لهما فإننا نعمل بجد لعودتهما خلال الأيام القادمة قبل انتهاء فترة تمديد العقود.
المزيد من المقالات