"العثيمين": شباب العالم الإسلامي قادرون على قيادة التغيير

"العثيمين": شباب العالم الإسلامي قادرون على قيادة التغيير

الاثنين ٢٧ / ٠٧ / ٢٠٢٠


شارك الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي ، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين اليوم ، في حفل الافتتاح الافتراضي لـ "عاصمة الشباب لمنظمة التعاون الإسلامي 2020"، دكا، جمهورية بنجلاديش الشعبية.



وأشاد الأمين العام في كلمته بجهود رئيسة وزراء بنجلاديش ، الشيخة حسينة ودعمها المستمر لمنظمة التعاون الإسلامي ومؤسساتها والأنشطة التي تقوم بها من أجل الأمة الإسلامية وخاصة الشباب.

وحث العثيمين في كلمته الشباب في العالم الإسلامي على قيادة التغيير من خلال مشاركة واهتمام أكبر في مجالات العلوم والتقنية والابتكار ، ورفض التعصب والإرهاب والتطرف العنيف بجميع أشكالها ومظاهرها.

وأشار الأمين العام إلى أن جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) ، ستكون لها آثارا اجتماعية وثقافية واقتصادية وسياسية طويلة الأمد ومتعددة الأبعاد ، مؤكدا أن الشباب هم من بين أكثر الفئات تأثرا بهذه الجائحة حيث أعاقت الكثير منهم عن التعليم والعمل ، الأمر الذي يستدعي اتخاذ إجراءات مهمة وفورية من أجل تحسين وضع الشباب.

ودعا العثيمين إلى النظر في إيجاد حلول شاملة للتحديات التي تواجه الشباب ، والجمع بين عناصر تنبثق من جميع ركائز إستراتيجية الشباب لمنظمة التعاون الإسلامي بهدف مواجهة أزمة كوفيد – 19 ، مؤكدا على استعداد الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي للتعاون مع الدول الأعضاء ومؤسسات المنظمة في جميع القضايا التي من شأنها أن تسهم في تعزيز المسائل المتعلقة بالشباب.
المزيد من المقالات