1386 جامعا ومسجدا لصلاة «الأضحى» بالشرقية

بزيادة 200 % عن الأعوام السابقة.. وحظر الأماكن المكشوفة

1386 جامعا ومسجدا لصلاة «الأضحى» بالشرقية

اعتمد فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية 1386 جامعًا ومسجدًا لإقامة صلاة عيد الأضحى المبارك لهذا العام 1441هـ، بمختلف مدن ومحافظات المنطقة.

زيادة استثنائية


وأوضح مدير إدارة المساجد بفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية محمد الحريقي، أنه في ظل جائحة فيروس «كورونا» المستجد، وما تتطلبه دواعي السلامة، فقد عمل الفرع على زيادة عدد الجوامع والمساجد، التي ستقام فيها صلاة عيد الأضحى بنسبة تجاوزت 200% عن الأعوام السابقة.

وبيَّن أن الزيادة الاستثنائية تأتي إنفاذًا لتوجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد د. عبداللطيف آل الشيخ، بعدم إقامة صلاة الأضحى بالمصليات المكشوفة والاقتصار على الجوامع والمساجد المساندة المهيأة فقط، مع التأكيد على الأخذ بكل متطلبات ودواعي السلامة من إجراءات احترازية وتدابير وقائية وفق «البروتوكولات» الصادرة عن الجهات المختصة.

تهيئة المساجد

وأوضح الحريقي أن الجوامع والمساجد المعتمدة لصلاة عيد الأضحى تؤدى بها صلاة الجمعة منذ بداية فتح المساجد أمام المصلين، في فترة الجائحة، مؤكدًا أنها مهيأة من جميع النواحي لإقامة صلاة العيد.

وعي ومسؤولية

وأضاف مدير إدارة المساجد إن الفرع يعتمد على المراقبين الميدانيين والفرق التطوعية، في تنظيم المصلين والتأكد من التزامهم بالإجراءات الاحترازية المتخذة بالمساجد، مشيرًا إلى أن أهم خطوة هي المسؤولية والوعي لدى المصلين، من خلال الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية، التي تشمل ارتداء الكمامات وإحضار سجادة، إضافة إلى الصلاة في الأماكن المحددة، منوهًا بدور الأئمة والخطباء والمؤذنين في متابعة تلك الإجراءات، والحث عليها.
المزيد من المقالات
x