رجوي تطالب العالم بإغلاق سفارات نظام الملالي وطرد عملائه

رجوي تطالب العالم بإغلاق سفارات نظام الملالي وطرد عملائه

الثلاثاء ٢١ / ٠٧ / ٢٠٢٠
طالبت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي دول العالم بإغلاق سفارات النظام وطرد عملائه، وقالت زعيمة المعارضة الإيرانية خلال أعمال المؤتمر العالمي في يومه الثالث تحت شعار «أغلقوا سفارات النظام واطردوا عملاءه ووكلاءه» إن نظام الملالي نفذ 450 عملية إرهابية خارج الأراضي الإيرانية منذ عام 2003، وأضافت رجوي: نظام الملالي يهدد المصالح الحيوية للشعب الإيراني وشعوب العالم. النظام الذي يسعى للوصول إلى القنبلة الذرية وسط ممارساته في القمع والإعدام وأعمال القتل داخل إيران ونشر الحروب في الشرق الأوسط. وأضافت: الإرهاب هو جوهر هذا النظام وجزء لا يتجزأ منه. إذا تخلى النظام في يوم من الأيام، عن تصدير التطرف والإرهاب إلى الخارج ويحد نفسه داخل حدود إيران، عندئذ يتفكك من الداخل.

وأوضحت رجوي في كلمتها بعد الحرب في العراق واحتلال الملالي المبطن للبلاد، واجهنا الإرهاب الجامح الواسع. من حيث إحصائية الأعمال الإرهابية للنظام فإن سجل نظام الملالي رهيب في كل من أفغانستان واليمن ولبنان وأكثر من البلدان الأخرى في سوريا والعراق.


وطالبت رجوي بالخطوات الضرورية في هذا الصدد منها إغلاق سفارات النظام وممثلياته وغلق الشركات والمراكز الثقافية والتعليمية والدينية التابعة للنظام وطرد عملائه ومرتزقته العاملين تحت غطاء النشاطات التجارية والثقافية والدينية، أو تحت غطاء الصحفيين والمراسلين أو باسم المعارضين واللاجئين أو المواطنين.

وأكدت رجوي أهمية اتخاذ مواقف صارمة تجاه النظام وإغلاق جميع مجالات الأنشطة الإرهابية بحزم والرد على خططه الإجرامية. وأضافت قائلة: إن إرهاب النظام يتقدم في ظل الصمت والإخفاء والتجاهل وغض الطرف والتسامح لأعماله. لقد حان الوقت لوقف كل هذه التجاهلات حيال أمن وسلام شعوب العالم.

وأشارت رجوي إلى التفجيرات الإرهابية داخل الحشود البشرية، وتدمير المدارس، واغتيال الخبراء والعلماء، وأعمال الخطف، والتمثيل وفرض النزوح القسري وتشريد الملايين من المواطنين والذي لكل واحد منه أبعاد مروعة.
المزيد من المقالات
x