«حج 41».. مراقبة أمنية على مدار الساعة ولا تساهل مع المخالفين

فرق ميدانية لتسجيل أي ملاحظات تمس سلامة ضيوف الرحمن

«حج 41».. مراقبة أمنية على مدار الساعة ولا تساهل مع المخالفين



أكدت قيادات قوات أمن الحج جاهزيتهم لتحقيق أمن حجاج بيت الله الحرام وسلامتهم، مبينين ارتكاز الخطط الأمنية على أربعة محاور تتمثل في المحور الإنساني، والأمني، والتنظيمي، والصحي، والتي وجدت للحفاظ على أداء الحجاج للشعيرة والركن الخامس من أركان الإسلام بأمان، نظرا للظروف التي يمر بها العالم جراء جائحة كورونا.


وأشارت القيادات الأمنية خلال المؤتمر الصحفي الثالث الذي عقد بمقر مركز العمليات الأمنية الموحد «911» بمكة المكرمة، إلى تشغيل مركز القيادة والسيطرة بمشعري منى ومزدلفة وفي العوالي بكامل الطاقة التشغيلية، مؤكدين تشديد المراقبة على مدار الساعة.

سلامة الضيوف

ولفت مساعد قائد قوات أمن الحج لأمن المسجد الحرام وساحاته اللواء محمد الأحمدي إلى تنفيذ المرحلة الأولى من الخطة على أرض الواقع كما رسم لها، مؤكدا تنفيذ بقية المراحل تباعا في الأيام المقبلة. وأضاف: إن القوات الخاصة ستشارك ضمن منظومة الأمن العام المسؤولة عن أمن الحرمين الشريفين وساحاته وقاصديهم، لافتا إلى تحديد آلية الدخول والخروج من وإلى المسجد الحرام بتخصيص مسارات لضيوف الرحمن من ساحتي الحرم الجنوبية والغربية، وأبواب للدخول والخروج وتحديد مسارات في صحن المطاف وأدوار المسعى تضمن تطبيق الاحترازات والتدابير الصحية، مؤكدا أنه لن يسمح بحج أو دخول المشاعر إلا لمن لديه تصريح دخول، وأن أهل مكة من مواطنين ومقيمين والذين اختصهم الله بمجاورة بيته العتيق وأكرمهم بمضاعفة الأجور بكافة عباداتهم سيكونون ملتزمين بالتعليمات بناء لما اعتدناه في الأيام السابقة، مشددا على ضرورة اتباع التعليمات التي لم تسن إلا لهدف سامٍ وهو للحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن.

نقاط منع

وبين قائد مهام شرطة العاصمة المقدسة اللواء علوش الحربي، أن هناك مهام اعتيادية متمثلة في الحفاظ على النواحي الأمنية وضبط الوضع الأمني في كافة الأحياء ومخططات العاصمة المقدسة عبر مراكز الشرطة الموزعة بها، ويضاف إليها في موسم الحج العديد من المهام منها نقاط المنع الداخلية والتي يتم من خلالها منع دخول أي مخالف إلى منطقة المشاعر، والتأكد من حمل تصاريح الحج في 4 نقاط محددة من شرطة العاصمة في نقطة الوادي الأخضر المؤدي إلى عرفات، وطريق صقر قريش أمام حجز الدراجات، وطريق المعيصم أمام مجمع الطوارئ، وطريق الملك خالد.

فرق ميدانية

وأضاف: ومن المهام تأمين الحراسات الأمنية على المحاجر الصحية ومساكن الحجاج، ودعم العديد من اللجان الأمنية المرتبطة بمقام الإمارة ومنها لجنة مكافحة الظواهر السلبية، ولجنة إسكان الحجاج، ومكافحة السماسرة، ولجنة شكاوى الحجاج، والمفقودات ولجنة المجازر، والعديد من الأعمال منها الموسمي ومنها الدائم، وتطبيق الأنظمة، وضبط الحالات الأمنية والإشراف المباشر على راحة الحجاج وتقديم الخدمات الأمنية والإنسانية لهم حتى صعودهم يوم التروية لمشعر منى، مؤكدا أن شرطة العاصمة المقدسة على أهبة الاستعداد لاستقبال الحجاج صبيحة عيد يوم الأضحى في الحدود الإدارية لشرطة العاصمة المقدسة أثناء تنقلهم من المشاعر وحتى مساكنهم وتوفير الأجواء المناسبة لهم حتى اكتمال حجهم بسكينة وطمأنينة وأمن وأمان وسلامة، لافتا إلى نشر فرق ميدانية لتسجيل أي ملاحظات تمس بأمن وسلامة الحج بأي شكل من الأشكال.

مراقبة دائمة

وأكد قائد مركز القيادة والسيطرة لأمن الحج العميد طارق الغبان، أن مركز القيادة والسيطرة هو جزء من منظومة قيادة أمن الحج، وفي هذا العام سيتم تشغيل المركز بمشعري منى ومزدلفة وفي العوالي بكامل الطاقة التشغيلية، والخطة تعتمد على 4 محاور تتمثل في المحور الأمني والتنظيمي والرقابي والإنساني. مؤكدا أنه لا يوجد مكاتب أو حملات حج وتصاريح الحج تصدر حسب ما أعلن عنه سابقا، مشددا على أنه لا تساهل مع الدخول للمشاعر المقدسة، وأن المراقبة مستمرة من خلال المركز على مدار الساعة من خلال الكاميرات المنتشرة في كافة المواقع.

انتشار أمني

وأشار قائد المهام الميدانية في قوات أمن المنشآت العميد ركن خالد القرني، إلى وضع طوق وانتشار أمني على طريق عرفات الدائري رقم 91 من الجهة الشمالية لمنع دخول المخالفين، مؤكدا على تواجد الضباط على مدار الساعة لتمرير أي معلومة بشكل مباشر، إضافة إلى تأمين بعض المواقع والمنشآت الحيوية في المشاعر المقدسة ومكة المكرمة.
المزيد من المقالات
x