280 مشاركة عالمية ترصد مذكرات العزلة المنزلية

280 مشاركة عالمية ترصد مذكرات العزلة المنزلية

الاثنين ٢٠ / ٠٧ / ٢٠٢٠
استقبل مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء»، خلال معرضه الافتراضي «كوفيد-١٩»، أكثر من 280 مشاركة تمثل مختلف دول العالم، منها ألمانيا، والهند، والإمارات، والكويت وغيرها، ويرمي المعرض إلى مشاركة الجمهور بالمقتنيات الخاصة، التي كانت ذات أهمية كبيرة لديهم خلال الجائحة.

ويستعرض المعرض الافتراضي باقة من ردود الأفعال على الجائحة وانعكاساتها على الجمهور من مختلف أرجاء العالم، عبر مشاركات للمقتنيات والقصص التي تحملها، فيما سيتناول التقاطات لزخم الأفكار والذكريات والتأملات، التي راودتهم في زمن الجائحة، والأثر العميق الذي خلدته هذه الظروف الاستثنائية في حياة الملايين من الناس حول العالم، يعقبه عرض القطع المختارة من مجمل ما قدمه الجمهور على الإنترنت في معرض افتراضي الشهر المقبل، يلي ذلك افتتاح معرض في إثراء يستعرض مشاركاتهم العام المقبل.


ويسلط المعرض الضوء على المقتنيات الخاصة، التي كانت ذات أهمية كبيرة للجمهور خلال الجائحة، سواء أكانت أعمالا فنية مصنوعة حديثا، أو صورا شخصيّة، أو أدوات خاصة تستخدم يوميا مثل القلم الذي خطت به الذكريات، أو صورة محببة لأشخاص أعزاء، أو مذكرة، أو أداة موسيقية، أو كتابا، أو ملحوظة مدونة من أحد أفراد العائلة، وغيرها مما تجود به ذاكرة الجمهور الزمانية والمكانية.

يذكر أن المركز أطلق الصفحة التفاعلية «مذكرات كوفيد 19» على الموقع الإلكتروني الشهر الماضي، التي أتاحت للجميع مشاركة يومياتهم ومذكراتهم أثناء العزلة المنزلية، بهدف صنع تاريخ يستطيع الجمهور قراءته في الغد القريب؛ لتكون مرجعا لكل مهتم وباحث وصانع قرار يقرأ بين أسطرها أثر هذه الجائحة على الأفراد والمجتمعات.
المزيد من المقالات
x