آمال لقاح كورونا تكبح خسائر النفط

آمال لقاح كورونا تكبح خسائر النفط

الثلاثاء ٢١ / ٠٧ / ٢٠٢٠


أغلقت أسعار النفط بلا تغير يذكر أمس الاثنين، مع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في دول كثيرة، لكن إعلانات عن لقاح محتمل لمرض كوفيد-19 والمحادثات الجاربة بشأن صندوق للاتحاد الأوروبي لإنعاش الاقتصادات المتضررة من الجائحة كبحت الخسائر.


وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 14 سنتا، أو 0.3 بالمائة، لتسجل عند التسوية 43.28 دولار للبرميل.

وزادت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 22 سنتا، أو 0.5 بالمائة، لتبلغ عند التسوية 40.81 دولار للبرميل.

وقال بيورنار تونهوجن رئيس أسواق النفط في ريستاد انريجي: "في ظل الوضع الحالي، من غير المرجح أن تسجل الأسعار أي مكاسب كبيرة في القريب العاجل، إلى أن تظهر علامات على أن الجائحة تتباطأ".
المزيد من المقالات
x