"الشورى" يطالب "هيئة المحتوى" بمراجعة تضخم هيكلها الإداري 

"الشورى" يطالب "هيئة المحتوى" بمراجعة تضخم هيكلها الإداري 

الاثنين ٢٠ / ٠٧ / ٢٠٢٠


- الموافقة على مشروع اتفاقية في مجال الخدمات النفطية


- المطالبة بحماية المنافسة العادلة بين المنشآت التي تستخدم عمالة أجنبية مكثفة ورخيصة

- الحاجة للمزيد من الاهتمام لتأهيل القوى البشرية لمهارات الإدارة

طالب مجلس الشورى هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية ملاحظة تضخم هيكلها الإداري ومراجعته بما يكفل دمج الإدارات والأقسام التي تتماثل واجباتها ومهامها للرفع من كفاءة الأداء والإنفاق ووضع آلية لحوكمة إجراءات وسياسات وآليات تطبيق دعم المحتوى المحلي. خلال جلسة مجلس الشورى العادية الثالثة والخمسين للسنة الرابعة من الدورة السابعة (عن بعد) المنعقدة برئاسة رئيس المجلس د. عبدالله آل الشيخ.

ودعا المجلس الهيئة لإعداد تقاريرها السنوية القادمة وفقاً لمقتضى المادة (29) من نظام مجلس الوزراء وقواعد إعداد التقارير السنوية للوزارات والمؤسسات والأجهزة الحكومية الأخرى. وإعادة صياغة رؤيتها ورسالتها لتكون أكثر وضوحاً وتحديداً للمطلوب منها ومراجعة الأهداف والمهام المناطة بها وفقاً لما جاء في ترتيباتها التنظيمية. إضافة للتنسيق مع وزارة المالية تبني مبادرة هادفة لتوطين الخبرات الاستشارية من خلال الإلزام بوجود الكفاءات الوطنية المتخصصة في العقود الاستشارية التي تبرمها المؤسسات والشركة الحكومية.

وطالب الشورى الهيئة العامة للمنافسة العمل على نشر نسب مؤشرات التركز الاقتصادي والتركز السوقي. والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لحماية المنافسة العادلة وتشجيعها بين المنشآت التي تستخدم عمالة أجنبية مكثفة ورخيصة والمنشآت التي توظف السعوديين بنسبة كبيرة. إضافة للعمل على دراسة قياس أثر احتكار القلة في المملكة على الرفاه الاقتصادي ومحدودية الخيارات المتاحة للمستهلك. والحد من العوائق التي تمنع دخول الشركات إلى السوق، وتحد من المنافسة العادلة.

وناقش الشورى التقرير السنوي للهيئة العامة للعقار للعام المالي 1440/ 1441هـ. وأشار د. طارق فدعق إلى أن هناك حاجة للمزيد من الاهتمام لتأهيل القوى البشرية لمهارات إدارة المشاريع نظرا لأنها من أساسيات التأكيد على سلامة الاستثمارات في العقار لصالح المشتري والمستثمر.
المزيد من المقالات
x