انفجار جديد بأصفهان.. الحوادث الغامضة تتواصل في إيران

انفجار جديد بأصفهان.. الحوادث الغامضة تتواصل في إيران

وقع انفجار في منشأة للطاقة بإقليم أصفهان بوسط إيران، أمس الأحد، دون تسجيل إصابات، بحسب ما ذكرت وكالة «إرنا» الإيرانية، وبذلك تستمر سلسلة الانفجارات الغامضة في إيران، دون معرفة المسببات لها.

ونقلت الوكالة عن مدير «محطة إسلام آباد» في أصفهان أن حريقا أعقب الانفجار. وقال إن الانفجار ناجم عن خلل في المحولات القديمة والمتهالكة. من جانبه أوضح مدير شركة الكهرباء في أصفهان أن الانفجار نجم عن تلف محول في محطة الكهرباء في إسلام آباد، موضحا أن الانفجار حصل بسبب التصدع في محول بقوة 230 فولت وهو من المحولات الفرعية لمحطة «عباس بور»، التي تعد أقدم محطة كهرباء في المدينة، مؤكدا أن الحادث لم يؤد لأي إصابات.


يذكر أن إيران شهدت العديد من الانفجارات الغامضة في الفترة الأخيرة دون معرفة السبب الفعلي لها، أو المتسبب بذلك، ويعتقد البعض أن الانفجارات مفتعلة دون معرفة من وراءها، حيث قال رئيس منظمة الدفاع المدني الإيرانية غلام رضا جلالي، إن طهران لا تستبعد أن تكون الانفجارات بسبب عمليات تخريبية، سواء من المعارضة أو هجمات سيبرانية من قبل أمريكا أو غيرها. ويأتي انفجار أمس بعد سلسلة من الانفجارات الغامضة التي شهدتها إيران خلال الأسابيع الماضية، وكان من بينها حوادث في موقع بارشين العسكري شرقي طهران ومنشأة نطنز للتخصيب النووي. وكان الانفجار الأبرز في منشأة نطنز النووية، والذي لا تزال تفاصيله وسببه مخفية، رغم إعلان أمانة المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران أن سبب الحادث حدد بالفعل، ولكن تم إخفاؤه لاعتبارات أمنية.

كما حدث انفجار في قاعدة «خجير» للصواريخ شرق طهران، ناتج عن انفجار أسطوانات غاز، وطال الانفجار منشأة «باكري» الصناعية التي تنتج الوقود الصلب للصواريخ.
المزيد من المقالات
x