دراسة : المراهقون أكثر نقلا لعدوى كورونا

دراسة : المراهقون أكثر نقلا لعدوى كورونا

الاحد ١٩ / ٠٧ / ٢٠٢٠


ينشر المراهقون والأطفال الأكبر سنا فيروس كورونا داخل منازلهم بمعدل أكبر مقارنة بالأطفال الأصغر سنا والبالغين، بحسب دراسة جديدة في كوريا الجنوبية شملت 5706 أشخاص من المصابين بالفيروس .


ونقلت نتائج الدراسة التي نشرت على موقع "المركز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها" أن الباحثين تتبعوا وفحصوا ما يقرب من 60 ألف شخص من المخالطين للمصابين، وخلصوا إلى أنه في المتوسط، يصاب 8ر11% من المخالطين في المنزل بفيروس كورونا.

وبالنسبة لمخالطي المصابين ممن تتراوح أعمارهم بين 10 و19 عاما، بلغت نسبة الإصابة 6ر18% في غضون 10 أيام تقريبا بعد اكتشاف الحالة الأولى في المنزل نفسه - وهو أعلى معدل انتقال بين المجموعات التي تمت دراستها.
المزيد من المقالات
x