هادي صوعان.. ورسالة الأولمبية السعودية «لا تستسلم أبدا»

هادي صوعان.. ورسالة الأولمبية السعودية «لا تستسلم أبدا»

«لا تستسلم أبدًا»، هكذا عنونت اللجنة الأولمبية السعودية تغريدتها التي احتوت صورة النجم السعودي التاريخي هادي صوعان، عقب احتلاله المركز الـ34 بأولمبياد أتلانتا 96 أثناء مشاركته في سباق 400م حواجز.

وبدا الحزن واضحًا على صوعان عقب تحقيق ذلك المركز، لكنه أبقى رأسه مرفوعًا، وثابر من أجل تطوير مستواه قبل أن يعود بعد ذلك بـ4 أعوام فقط، ليحقق أول ميدالية أولمبية في تاريخ الرياضة السعودية، بعدما نجح في خطف فضية سباق 400م حواجز في أولمبياد 2000 بسيدني. هادي صوعان هو الآخر تفاعل مع التغريدة، حينما علّق عليها قائلًا: «هموم الدنيا.. وقتها.. أحيانًا تشعر بالانكسار.. ولكن تحتاج إلى الوقت لنضوج التجربة.. وإلى الإيمان للاستمرار في العمل والعطاء وتحسين الأداء.. لتكون مع ركب المنجزين».
المزيد من المقالات
x