نحر 4 فتيات وشنق أخيهن بالأحساء

جهود مكثفة لفك لغز الجريمة البشعة

نحر 4 فتيات وشنق أخيهن بالأحساء

الجمعة ١٧ / ٠٧ / ٢٠٢٠
شهدت بلدة الشعبة في محافظة الأحساء، جريمة قتل 4 فتيات نحرًا بالسكين وشنق شقيقهن، خلال غياب الوالدين عن المنزل.

وفتحت الجهات الأمنية التحقيق في الحادث، وانتقلت لمعاينة مسرح الواقعة، لجمع الأدلة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لفك لغز الجريمة.


وصرّح مساعد المتحدث الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية النقيب محمد الدريهم، بأن الجهات الأمنية بمحافظة الأحساء باشرت بلاغًا عن وفاة شاب وأربع فتيات من أسرة واحدة، بمنزلهم بقرية الشعبة، وتتراوح أعمارهم بين الـ14 والـ19 عامًا، مساء يوم الأربعاء الماضي، وذلك بعد عثور والدهم عليهم وقد فارقوا الحياة، مشيرًا إلى وجود شبهة جنائية، وتم استكمال الإجراءات النظامية للتحقيق في القضية وكشف ملابساتها. وذكر أحد افراد العائلة المكلومة «يوسف الفرج»: لقد فجعنا بهذا المصاب الجلل، كما فجعت البلدة كلها برحيل 5 شباب من العائلة مرة واحدة، إثر حدث مؤلم ولا يزال رحيلهم غامضًا، والقضية الآن لدى الجهات الامنية للإعلان عن سبب الوفاة، ونشكر كل من واسانا في المصاب، وقال محمد الصالح أحد اهالي الشعبة، إن ما حدث جريمة مروّعة، لم تعتدها محافظة الأحساء من قبل، مشيرًا إلى أن المصاب لا يخص العائلة وحدها، وإنما البلدة بأكملها.

وأضاف: «هذه العائلة ذات خلق ودين، وسمعتها طيبة»، مشيرًا إلى أن الجميع في انتظار فك لغز الجريمة من قبل الجهات الأمنية، وتقديم الجناة للعدالة.

وأكد يوسف الخلف، أحد أهالي البلدة، أن الجريمة سببت صدمة كبرى لدى الجميع، مشيرًا إلى أنها حادثة غريبة من نوعها لم تحدث من قبل.

وقال: نثق في قدرة الجهات الأمنية على حل لغز الجريمة، وتقديم مرتكبيها للقصاص العادل، واتخاذ ما يضمن عدم تكرار مثل هذه الحوادث مرة أخرى.
المزيد من المقالات
x