خيبة أمل ليفربول

بعد ضياع حلم الرقم التاريخي

خيبة أمل ليفربول

الجمعة ١٧ / ٠٧ / ٢٠٢٠
قال يورجن كلوب مدرب ليفربول إن أخطاء فريقه في الهزيمة 2-1 أمام مستضيفه أرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم كانت أكبر من أن يتجاوزها البطل، ويقلب النتيجة لصالحه رغم سيطرته على المباراة.

وبعد تأخره بهدف في الدقيقة 20 استغل أرسنال خطأين من المدافع فيرجيل فان دايك والحارس أليسون بيكر ليحرز هدفين وينهي آمال ليفربول في الوصول إلى عدد قياسي من النقاط في الدوري الممتاز.


وأبلغ كلوب الصحفيين بعد المباراة: عندما ترتكب مثل هذه الأخطاء فلا يمكنك الفوز بمباراة كرة قدم أو يجب أن تكون محظوظًا حقًا لتحقق الفوز. لم نكن محظوظين. كل الأخطاء كانت كبيرة.

التسجيل والتقدم 1-صفر ثم التراجع.. كلنا بشر، وربما كان الأمر سوء حكم على الوضع.

ومنذ حصد اللقب قبل سبع جولات من النهاية خسر ليفربول ثماني نقاط في خمس مباريات، بينما كان قد خسر سبع نقاط فقط قبل ذلك.

وقال كلوب: أشعر بخيبة أمل من النتيجة بالطبع.

الإحصاءات التي شاهدتها كانت 24-3 (تسديد على المرمى) واستحواذ 70 في المئة مقابل 30 في المئة، وهذا استثنائي.. لكن النتيجة هي الحقيقة وعلينا تقبّل ذلك ونحن مسؤولون عن هذه النتيجة.

وتابع: «علينا التأكد من عدم تكرار مثل هذه الأشياء مرة أخرى».

ويملك ليفربول 93 نقطة ويمكن أن يصل إلى 99 نقطة لو انتصر على ضيفه تشيلسي، ثم نيوكاسل يونايتد في آخر مباراتين.

ويملك مانشستر سيتي الرقم القياسي بحصد 100 نقطة، وكان ذلك في موسم 2017-2018.

مباريات تعادل خلالها

مباراة لعبها ليفربول

مباراة فاز فيها

مباريات خسرها في الدوري

3

36

30

3

نقطة حصدها ليفربول

93

هدفا أحزرها كثاني أقوى خط هجوم

هدفا سكنت شباكه كأقوى خط دفاع

نقطة حصدها مانشستر

77

29

100

عدد المباريات المتبقية لليفربول

2
المزيد من المقالات
x