إنهاء معاناة الطريق الرابط بين «العيون» و«المراح»

إنهاء معاناة الطريق الرابط بين «العيون» و«المراح»

الجمعة ١٧ / ٠٧ / ٢٠٢٠
أعادت بلدية مدينة العيون، التابعة لأمانة محافظة الأحساء، تهيئة وسفلتة الطريق الرابط بين مدينة العيون وبين بلدة المراح بطول «1 كم»، بعد مطالبة من المجلس البلدي، ممثلة في العضو عبدالرحمن السبيعي، والمطالبات المستمرة من الأهالي؛ للنظر في حال الطريق، لما كان عليه من تكسير وحفر ومساحة صغيرة، خاصة أنه يمثل أهمية كبيرة لكثير من الأهالي وكذلك أصحاب المزارع.

وقال عضو المجلس البلدي للدائرة الرابعة في الأحساء عبدالرحمن السبيعي لـ «اليوم»: لا شك أن للمجلس البلدي دورا كبيرا في تلمس احتياج المواطنين، فهو بدوره يرفع جميع احتياجات وشكاوى المواطنين للأمانة، مشيرا إلى أنه تواصل مع رئيس بلدية العيون محسن الغوينم، ورفع له أهالي المراح شكوى عن هذا الطريق الرابط بين العيون والمراح، والذي تكررت عليه الشكاوى.


ولفت إلى أن رئيس البلدية م. حسن الغوينم، أكد استعداده لإعادة السفلتة، ورفع الحرج عن الأهالي، استجابة لطلب المجلس البلدي، مؤكدا أن المجلس البلدي هو صوت المواطن.

واستبشر المواطنون خلال اللقاء بعضو المجلس البلدي عبدالرحمن السبيعي في موقع الحدث والمناقشات التي تمت حول طلب ازدواجية الطريق.

يُذكر أن «اليوم» سبق وأن فتحت ملف الطريق الرابط بين مدينة العيون وبلدة المراح، والذي أكد فيه المواطنون أن هذا الطريق الزراعي يمثل أهمية كبيرة، ويسهل عملية التنقل بين الأهالي، ويمثل المدخل الثاني لبلدة المراح.
المزيد من المقالات
x