الفلبين تدرس إعادة فرض القيود المشددة في مانيلا بعد زيادة الإصابات

الفلبين تدرس إعادة فرض القيود المشددة في مانيلا بعد زيادة الإصابات

الخميس ١٦ / ٠٧ / ٢٠٢٠
قال المتحدث باسم الرئاسة الفلبينية، اليوم الخميس أن الرئيس رودريجو دوتيرتي ربما يعيد فرض قيود الحجر الصحي المشددة في العاصمة مانيلا، وسط ارتفاع في عدد حالات الإصابة والوفيات بفيروس كورونا.

وقال المتحدث الرئاسي هاري روكي، إنه في اجتماع في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء/الخميس، مع مجموعة العمل المشترك بين الهيئات بشأن كوفيد19-، وهو المرض الذي يسببه فيروس كورونا، أوصى خبراء الصحة بوقف وسائل المواصلات العامة وإغلاق المكاتب الخاصة والمطاعم والمحلات التجارية، في مانيلا مجددا.



وأضاف أن "الرئيس وافق في البداية، لكن المسؤولين ناشدوه إرجاء ذلك، لأن رؤساء بلديات العاصمة مانيلا وعدوا بتكثيف الإغلاق المحلي (لاحتواء انتشار الفيروس)".

وأضاف أنه "اتضح من المناقشة أنه إذا لم يتباطأ تفشي كوفيد19- في العاصمة مانيلا، من الممكن إعادة فرض الحجر الصحي المشدد بعد أسبوعين".

وذكرت وزارة الصحة يوم الأربعاء أن إجمالي عدد الإصابات في البلاد بلغ 58 ألفا و850 حالة، والوفيات .1614 وتم تسجيل نحو 50% من الإصابات و57% من الوفيات في العاصمة مانيلا.
المزيد من المقالات